هزيمة النيونازية في ازوف ستال والرايات البيضاء!

 بقلم الدكتور نجم الدليمي

اولا:؛ خلال اليومين الماضيين 17\5-18\5 من عام 2022، تم استسلام نحو 990 ارهابي \ مرتزق \ نيوفاشي من وكرهم في ازوف ستال في مدينة ميربوبل، وكان وضعهم لا يحسد عليه، قسماً منهم يتحركون على العكازات،والقسم الاخر تم حمله على السدية، والاخر منهم في وضع جيد من الناحية الصحية، اعمارهم تتراوح ما بين18- 40 عاماً، وجود نساء من بين الذين استسلموا…،

ثانياً :: قامت قوات الجيش الشعبي في جمهورية دانيسك بتجهيز سيارات الاسعاف للمرض والجرحى وتم نقلهم الى المستشفى للعلاج المجاني، في حين تعاملت القوى النيوفاشية \ النيونازية مع الاسرى الجنود الروس ووو، معاملة فاشية قذرة وحقيرة، اذ تم اطلاق النار على ركبته الاسير ثم بعد ذلك تم اطلاق النار في راسه وفي الشارع العام…. هكذا تتعامل القوى النازية \ الفاشية مع الاسرى، عكس التعامل الذي يقوم به الجيش الروسي والجيش الشعبي في جمهورية دانيسك ولوكانسك مع اسرئ الحرب من جنود النظام الفاشي الاوكرايني علاج وطعام وملابس وسكن واعطاء فرصة للاسير من الاتصال باهله ووو،  وهذا تم نقله عبر التلفاز وبشكل مباشر ولكن الاعلام البرجوازي الاصفر من مثل قناة الجزيرة والعربية وووو وكذلك الاعلام الغربي الفاقد للمصداقية والموضوعية لم ينقل ذلك،بل هو بارع في فبركة الاحداث وتشويهها وفبركتها، فيكات…..؟!.

ثالثاً :؛ وبقى عدد من الاسرى في ملجا ازوف ستال في مدينة ميربوبل ما بين 700- 800  شخص، وهؤلاء هم من قادة ازوف النيونازية \ النيوفاشية، منهم 400 فرد من القادة العسكريين من الناتو والعلماء الاجانب المتخصصين في صناعة السلاح البيولوجي وليس سراً من ان يتصل قادة بعض الدول الأوروبية وغيرها بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول قضية ازوف ستال لانهم يدركون وبشكل كامل وجود عسكريين وعلماء اجانب ينتمون لبعض دول الناتو وووو؟!،.

رابعاً :: الرئيس الاوكراني زيلينسكي المتهم بتعاطي المخدرات قبل ذلك لم يعطي امراً بالاستسلام لعناصر ازوف الفاشية، بل خاطبهم بالصعود حتى النصر او الاستشهاد… كابطال…  اما اليوم ،  يقول انا امرتهم بالاستسلام لانهم يشكلون لنا اهمية في المستقبل؟!  وبنفس الوقت قام كل من الرئيس الاوكراني السابق يوشنكو وبروشينكو بلقاء صحفي اكدوا انهم سيعملون على افراج وعودة الاسرى الى عوائلهم….، كيف يمكن تحقيق ذلك؟  كاذبون وووو يعملون دعاية لهم ليس الا، هؤلاء الاسرى الذي يتجاوز عددهم ال5000 اسير سيتم التحقيق معهم جميعاً  من قبل محاكم في جمهورية دانيسك ولوكانسك وغيرهم في المستقبل،  وكل اسير سيحاسب وفق الاجرام الذي ارتكبه من عام 2014 ولغاية اليوم وفق قانون جمهورية دانيسك ولوكانسك بالدرجة الأولى.

خامساً :: من الجهل والغباء السياسي من ان يتم تحميل روسيا الاتحادية مسؤولية ارتفاع أسعار الطاقة في اميركا ودول الاتحاد الأوروبي والتضخم النقدي المرعب وتدهور المستوى المعيشي للمواطنين في اميركا ودول الاتحاد الأوروبي وارتفاع أسعار البنزين ، و تحميل روسيا الاتحادية ازمة الغذاء العالمية اليوم والمتوقعة في العام المقبل وغيرها من الخزعبلات الاخرى.و يدعون ان لديهم اقوى اقتصاد في العالم ووو.؟!

سادساً :: الافضل على قيادة هذه الدول ان تكف عن دعمها للنظام الفاشي في اوكرانيا بالمال والسلاح والخبراء العسكريين والمرتزقة والارهابيين… وإنقاذ المجتمع الدولي من خطر الحرب الكونية الرابعة التي ليس فيها اي طرف من ان  يحقق الانتصار، الجميع سيخسرون الحرب وخاصة اذا تم استخدام السلاح النووي، واشك في ذلك ولكن خطره قائم اليوم.وان تقديم المال بنحو 40 مليار دولار من قبل اميركا وكذلك السلاح سوف لن ينقذ النظام الفاشي في تحقيق الانتصار، ومن يعتقد ذلك فهو جاهل وجهله مطبق، العقل والمنطق يؤكد لا يمكن لنظام زيلينسكي من ان يحقق الانتصار على الشعب الروسي اين نابليون واين هتلر الفاشي وووو  ادرسوا التاريخ جيداً الشعب السوفيتي – الروسي خلال عمر روسيا – الاتحاد السوفيتي نحو 1000 عام  منها 700 عام هي حروب عادلة وحققوا الانتصار على اعدائوهم.

 سابعاً:  ان القوى التي يعتمد عليها النظام الفاشي في اوكرانيا هي القوى الداخلية والمكونة من البنديرين والقطاع الايمن والقوى القومية الاوكرانية المتطرفة والكتائب النيونازية من مثل ازوف وايدار…   المدعومة من قبل الاوليغارشية المافيوية والطفيلية الاوكرانية وبغض الدول الراسمالية (( رائدة الديمقراطية))  وو، اما القوى الخارجية الداعمة للنظام الفاشي في كييف هي الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا ودول الاتحاد الأوروبي والناتو ليس حباً بالنظام في اوكرانيا بل بالضد من روسيا الاتحادية، فهم لن يخسروا شعبين شقيقين نجوا في اشعال الحرب غير العادلة فيما بينهم واستخدموا زيلينسكي كمشروع رخيص لتنفيذ هذا المشروع الهدام والتخريبي والاجرامي واللاانساني.

 ايار \2022