بيان إسناد وتآزر :
((من الجبهة الوطنية للدفاع عن عروبة ووحدة العراق الديموقراطي)).
الى الشعب العراقي العظيم: اليوم يومكم ،والتاريخ على أبواب بيوتكم ليؤرخ صفحة مجيدة عنوانها( انهاء الفساد والمحاصصة ،وعودة العراق العربي الحر سيدا يفتخر به شعبه ومحبيه ).
لقد تعرض الشعب الى مؤامرةٍ خطيرة ٍ بدعم من دول ومنظمات دولية مشبوهة ،اولها التجهيل ثم الخرافة ثم العبودية، ثم التعمد بنشر الامية والبطالة والمخدرات والمثلية، وتدمير المؤسسات والتعليم والصحة والصناعة والزراعة والكهرباء .. الخ / ثم تدمير الطبقة الوسطى في المجتمع العراقي / ثم تسقيط اي مواطن عراقي عربي يتكلم بعروبته وهويته على انه بعثياً أو قومچياً.
فليعلم هؤلاء أن العروبة شرفٌ لأنها محمدية وعلوية وحسينية وفاطميّة. وان العراق جمجمة العرب والبلد الموعود بنبي جديد إن صح التعبير وهو ( المصلح الإلهي) الذي اتفقت عليه جميع الاديان..
فكونوا أحراراً وانهضوا بالشعارات السلمية لأنقاذ الوطن .وبشعار السيد المسيح عليه السلام( من ضربك على خدك فأعرض له الآخر ) وبشعار الامام الحسين عليه السلام ( هيهات منّا الذلة ). فأخيك المواطن وان زلَّ عن الطريق فيبقى أخيك وهو ليس هدفك بل الهدف ازالة الفاسدين والطغاة وزعامات الاقطاع السياسي .. وإعلموا ان يد الله تعالى موجودة وبقوة هذه المرة وبلفتةٍ منه جلّت قدرته .
فأياكم والصدام واياكم والاحتكاك ،واياكم والعنف فلا تعطوا قطرة دم دفاعاً عن الفاسدين والمتاجرين بالدين . فالعراق لا يليق به الذل والعبودية والجوع وانين المحرومين .
عاش العراق
عاش احرار العراق
والنصر بلا دماء ان شاء الله !
والسلام عليكم !

الجبهة الوطنية للدفاع عن عروبة ووحدة العراق الديموقراطي
بغداد في ١٣ آب ٢٠٢٢م