في دمشق لا موسكو وبأيادي الجيش السوري

 

| | | Next → |