تحذير مائي من استنزاف نهري دجلة والفرات: الخطر المقبل مياه الشرب!

حذر الخبير المائي تحسين الموسوي، يوم الثلاثاء، من استمرار مرحلة الجفاف التي تعصف بالبلد، مؤكدا أن التهديد المقبل سيصل لمياه الشرب.

وقال الموسوي إن “ملف المياه في العراق خطر وتداعياته في السنوات المقبلة ستكون صعبة، ومواسم الجفاف مستمرة”، مبينا: “دخلنا الى الموسم الرابع بعد عامين من الشحة وعامين عانى البلد من الجفاف لاسيما بعد القطع التام بشأن حصة العراق المائية من قبل تركيا”.

 

وأضاف، أن “تغيير المناخ الذي ادخل العراق ضمن خمس دول مهددة بالخطر المناخي اثر بصورة سلبية”، لافتا الى أن “هناك ضغطاً كبيراً على نهري دجلة والفرات”.

 

وأوضح الخبير المائي، ان “المخزون المائي تم استنزافه بالكامل وبدأنا باستخدام الخزين الميت من بحيرة الثرثارة”، مشيرا الى أن “البلد اذا استمر في مرحلة الجفاف للعام الحالي سوف نكون مهددين بمياه الشرب”.

 

وبين، أن “هذه المشكلة بدأت آثارها السلبية تظهر في البصرة والمناطق الحدودية في ديالى ومناطق ميسان وحتى العاصمة بغداد التي بدأت تشهد بعض مناطقها البعيدة شحة بمياه الشرب”.

 

وعانى العراق من اضرار بيئية ومائية كبيرة خلال العامين الماضيين لأسباب عديدة قد تكون أبرزها قطع تركيا حصصه المائية لأكثر من النصف ما سبب ازمة كبيرة في داخل البلد، وهو ما دفعه للاعتماد مرة أخرى على “الحلول الالهية” لعبور مرحلة الجفاف الخطيرة

المعلومة..

‎2022-‎11-‎23