كلمة إلى أهلي في الرياض وصنعاء!

الدكتور جورج جبور

ذات يوم استمع السيد الدكتور وائل الحلقي رئيس مجلس الوزراء السوري إلى وفد الرابطة السورية للأمم المتحدة عن رؤيته للوضع في سورية. كان ذلك ضمن خطة مباركة وجه اليها السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية.

اختتمت كلامي أمام الدكتور الحلقي وإلى من حوله من الوزراء بيتي شعر للبحتري. ما أن أنهيت كلمتي حتى أتاني مدير المكتب الصحفي طالبا مني نص البيتين بناء — كما قال — على توجيه من السيد رئيس مجلس الوزراء.
هل كانت للبيتين فائدة؟ لا أدري.

منذ عقود وانا احلم بمزيد.من التضامن العربي.
لم أتأقلم مع عاصفة الحزم بل ترسخ بسببها ألمي. ولا أود أن ابارك أو أشجب إعصار النصر .

بقي لي أن أنشد أهلي في الرياض وصنعاء بيتي البحتري:

“وفرسان هيجاء تجيش صدورها
باحقادها حتى تضيق دروعها

اذا احتربت يوما ففاضت دماؤها
تذكرت القربى ففاضت دموعها “.

جورج جبور.
صباح الثلاثاء 18 ك الأول 2022