بيان صحفي:

حزب الشعب الفلسطيني يدين التحريض والتهجم الرخيص على مدينة الناصرة وأهلها البواسل!

أعرب حزب الشعب الفلسطيني عن إدانته لعملية التحريض والتهجمات الرخيصة التي شهدتها بعض مواقع التواصل الإجتماعي ضد مدينة الناصرة وأهلها البواسل عقب اعتقال شرطة الاحتلال لاثنين من الأسرى المحررين الابطال؛ مؤكدا أن الاحتلال هو فقط من يتحمل مسؤولية اعتقالهم وسلامتهم؛ كما يتحمل المسؤولية عن كل الماسي والجرائم التي تعرض لها شعبنا.

وأكد الحزب أن تشتيت الأنظار عن جرائم الاحتلال ومسؤوليته عنها؛ والتعاطي مع الحملة الرخيصة على الناصرة المناضلة؛ يلحق ضررا بوحدة وجهود شعبنا؛ مشددا على ضرورة اليقظة والحذر من ألاعيب ومؤمرات من يريدون تشويه حقائق الأمور وتشتيت وحدة شعبنا في كل مكان.
حزب الشعب الفلسطيني
٢٠٢١/٩/١١