بيانٌ، من «اللجنة الوطنيّة العُليا للمتقاعدين العسكريين»، يعبِّر عن موقفٍ حُرٍّ وشُجاعٍ، كعادتهم. وتالياً بيانهم:
تصريح صادر عن اللجنه الوطنيه العليا للمتقاعدين العسكريين للمطالبه بإطلاق سراح المعتقلين الاحرار
تتابع اللجنه الوطنيه العليا للمتقاعدين العسكريين بمراره ما تقوم به العصابه من الاستمرار بعمليات الفساد ونهب لمقدرات الوطن وممارسة القهر بكافة اشكاله واسكات كل صوت حر يعترض على السياسات الظالمه والمستفزه والمؤلمه التي يتم من خلالها خرق الدستور والقوانين دون اي احساس اتجاه الشعب ، وهم يثقون بانه لا احد يستطيع محاسبتهم، خاصة بعد المكرمه التي قدمت على طبق من ذهب لانتشار القوات الامريكيه على الاراضي الاردنيه ، وفي ظل ذلك كله تتم حملة اعتقالات منظمه لارهاب كل حر شريف صاحب راي يعترض على هذه القرارات الجاهله التي تحرك كل من يحمل شرف التصدي لاعمال العصابه .
اننا نطالب بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين وعلى رأسهم رفيق السلاح النائب المستقيل اسامه العجارمه والذي عبر بصوت وطني عن موقف الاردنيين الواضح اتجاه فلسطين ودرتها القدس الشريف ، كما أنه ومن شدة قهره على ما الت اليه الاوضاع الداخليه ، فقد اصدر تصريحا مدويا لإيصال الرساله التي تعبر عن مدى الغضب الشعبي والذي قد يسلك كل الطرق لاستعادة كرامته واستقلاله ، وبما ان رفيق السلاح اعلن اضرابا مفتوحا عن الطعام فإننا وكل شرفاء الوطن نحمل مسؤولية حياته لصاحب القرار
ولتعلم يا اسامه انك وكل المعتقلين الحاليين والسابقين واللاحقين قد أنعم عليكم الشعب الأردني باوسمه الشجاعه والكرامة والإخلاص وهذا ما سيسجله لكم تاريخ الأردن عندما تأتي لحظة الحقيقه فطوبى لمن ترك بصمة وطنيه لتبقى مصدر اعتزاز وفخر له ولاهله ولاحفاده والأردن
عاش الشعب الاردني العظيم
عاشت قواتنا المسلحة الاردنيه
الحرية لكل الشرفاء
اللجنة الوطنية العليا للمتقاعدين العسكريين
عمان 23/8/2021