يوم النصر على النازية والفاشية في التاسع من أيار!
محمد جواد فارس.
الوطن الام يناديكم.
في الأول من أيار احتفلت شغيلة اليد والفكر في العالم في عيدهم المجيد ، بهذا العيد الذي تأسس على أثر أضراب عمال مدينة شيكاغو الامريكية عام 1886 قاد هذا الاضراب العامل الاممي الأمريكي أوجيست سيايس و مجموعة من رفاقه وشكلوا قيادة للأضراب مطاليبين ب حقوقهم وبعد الأضراب تم إعدامه و رفاقه في 11-11-1887 حيث وجهة لهم تهمة أطلاق النار على الشرطة الأمريكية ،قال اوجيست سبايس قبل تنفيذ حكم الإعدام به و رفاقه : سيأتي اليوم الذي يصبح فيه صمتنا في القبور أعلى من أصواتنا اليوم . ومن هنا جاء اعتبار اليوم الأول من أيار يوم عيد العمال العالمي حيث تحتفل الطبقة العاملة في العالم ، تشدد النضال من أجل حقوقها النقابية والعيش في ضل مجتمع تسوده الامن والسلم مجتمع الكفاية والعدل .

والذكرى الثانية هي يوم الانتصار على النازية والفاشية بقيادتي هتلر و موسىليني كانوا يفكران باحتلال أوربا وتقاسم النفوذ بينهما على البلدان المحتلة ، وتوغلت القوات الألمانية في أوربا الشرقية و كانت الحرب ققد بدأت في الأول من سبتمبر 1939 وشارك في الحرب بصورة مباشرة أكثر من 100 مليون شخص من 30 بلدا ، وو ضعت الدول المشاركة في الحرب كل ماتملك من قدرات علمية وعسكرية و اقتصادية وصناعية في خدمة المجهود الحربي وتطوير الإمكانيات والقدرات الحربية . وبدأ الهجوم على أوربا الوسطى و الشمالية والشرقية , بعدها بدء الهجوم على الاتحاد السوفيتي في عملية أطلق عليها هتلر عملية بارباروساو هو الاسم الرمزي للعملية ،وبدأت هذه العملية في 22 يونيو عام 1941 ، أقدمت الجيوش الهتلرية على قصف قلعة بريست وقامت بالتوغل في الحدود السوفيتية بقواتها القتالية المجهزة وبمساعدة الطيران الألماني والذي اصبح لدى القوات البرية والجوية خبرة قتالية عالية ، و اقدم جوزيف ستالين بإعداد الخطط الدفاعية والتقى بجنرالات الجيش الأحمر وبرز من القيادين الجنرال جوكوف ، و جرى تثقيف الشعب لدفاع عن الوطن السوفيتي حتى أصبح الشعار الذي اطلقته القيادة آنذاك و هو الوطن الام يناديكم هب شعب بلد الاشتراكية الأول للدفاع ، وتحولت المصانع التي كانت مسخرة للإنتاج المدني ، تحولت الى مصانع للإنتاج العسكري بما فيها الدبابات و الطائرات , وراح المهندسين و الميكانيكيين العمل لتطوير الالة العسكرية ، حتى ان كلاشنكوف ابتدع السلاح الفردي ، وطوره وسميت البندقية باسم ميخائيل كلاشنكوف ، واهتم الحزب بالمقاومة الشعبية وذللك بتدريب النساء للعمل خلف خطوط العدو وكذلك تدريبهم في مجال الإسعافات الأولية للجرحى ، و كان الجيش الألماني المعتدي فرض الحصار على مدينة لينيغراد وأصبحت المدينة بدون مواد غذائية وطبية لمدة طويلة حتى ان الناس في المدينة يبقون أبواب منازلهم مفتوحة حتى لا يبقى الموتى دون دفن ، وبقي اهل المدينة يعانون من الحصار لفترة طويلة قدت المدينة الكثير من كبار السن والمرضى الى المقابر ، ودافع الجيش الأحمر عن العاصمة موسكو وقاتل قتال الابطال تحت شعار لن يمروا ، وبعد فترة كان الجيش الألماني النازي على حدود نهر الفولغا و أراد احتلال مدينة فولغاغراد والتي سميت بعد الانتصار ستالينغراد ، وفي المعارك التي خاضها الجيش الأحمر حول ما كان يفكر به جيش هتلر الى هزيمة حولت وجهة المعارك من الدفاع الى الهجوم حررت الأراضي السوفيتية وكبدت المعتدي النازي مزيدا من القتلى والجرحى والأسرى ، واستمرالجيش الأحمر بالاندفاع نحو أوربا محررا بولونيا وجيكسلوفاكيا و رومانيا والبانيا وبلغاريا حتى وصل الى برلين عاصمة الريخستاغ الألماني في التاسع من مايو صعد الجندي السوفيتي مع العلم السوفيتي ووضعه على القمة معلنا النصر ، وانهى هتلر حياته منتحرا ، لقد كلف هذا النصر الاتحاد السوفيتي 30 مليون شهيد ، ومن هنا يجب ان نستخلص العبر من تجربة الحرب الوطنية العظمى ، ان القيادة لعبت دورا بارزا بالنصر ، حتى ان ستالين عندما اسر ابنه المجند طلب الالمان استبداله بجنرال في الجيش الألماني لكن ستالين رفض قائلا ان ولدي كأي مواطن سوفيتي ، ولابد ان نشير لمشاركة الشعب السوفيتي في الدفاع عن الوطن الام علما هناك من العائلات التي فقدت أبنائها او ازواجها بعد أن اقدم ستالين قبل الحرب بعد ان استلم السلطة بعد وفاة لينين ، بسجن ونفي وقتل عدد من المعارضين و لكنهم شاركوا بالحرب ضد المحتل الغازي للوطن دون النظر لما لحق بهم من حيف ، يبقى الوطن هو الاغلى عند من يفهم معنى المواطنة و الإخلاص للمبادئ السامية . حتى ان المحتلين كانوا يقولون ويحتقرون من كان دليل لهم في خيانة وطنه كما قال عنهم نابليون وهتلر .
المجد لبطولة الشعب السوفيتي في الذكرى 76 للنصر على النازية والفاشية .
وليعم السلام في العالم ولقبر مشعلي الحروب .
طبيب وكاتب
‎2021-‎05-‎03