نصر الله يكشف عن العمر الحقيقي لإسرائيل!
دعا الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، حسن نصر الله، الفلسطينيين إلى المزيد من الحضور والتعبير عن الموقف الصادق والشجاع تجاه قضية القدس والشعب الفلسطيني.
جاءت تصريحات حسن نصر الله، مساء اليوم الأربعاء، خلال فعاليات “المنبر الموحد”، اليوم، بمناسبة يوم القدس العالمي (الجمعة 7 أيار/ مايو 2021)، الذي أكد خلالها أن اشتباكات القدس الأخيرة، أظهرت حضور شباب القدس البواسل في الميدان، وهو ما نشرته وكالة “سما”.
وأشار حسن نصر الله إلى أن “الأحداث الأخيرة تؤكد تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه وعدم تخليه عن أي من هذه الحقوق، وأن العملية البطولية الأخيرة في الضفة الغربية شكل من أشكال الإصرار على ذلك، لافتا إلى أن “سقوط مرحلة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، وأعمدته وسقوط صفقة القرن، هي من جملة العوامل المهمة في المنطقة، والتطورات الأخيرة ستزيد من فرص تواصل محور المقاومة، وهو عامل مهم ومبشّر يجعلنا نشعر بأن القدس أقرب”.
وخاطب نصر الله، إسرائيل، قائلا:
الكيان يعلم أن عمره قصير وليس له مستقبل ونحن نؤمن بهذا المستقبل القريب.
ورأى أن “الأجيال الفلسطينية الشابة ما زالت تحمل الدم والروح والاستعداد للتضحية وتسير في طريق النصر القادم”، وأن “الأزمات العميقة داخل كيان العدو بدأت تظهر بشكل قوي وواضح، فيما يبدي الكثير من المحللين الصهاينة قلقهم على بقاء كيان العدو وسط هذه الأزمات”.
وبشأن التطبيع بين إسرائيل والدول العربية، قال حسن نصر الله، إن “التطبيع يجب أن يرفع صوت قوى المقاومة الحرة في الأمة، وهو يزيد مسؤولية المواجهة”، مشيرا إلى أن
“الدول المطبعة لم تكن في يوم من الأيام جزءاً من المعركة حتى يكون خروجها مؤثراً على مسار هذه المعركة”.
‎2021-‎05-‎06