حكايات فلاحية!

صالح حسين

دائما تذكروا هؤلاء بـ( الصورة والشكل / بالمفرد والجمع ) هم من خذلوا العراقيين وأشعلوا نار الفتنة، من كل جوانبها، بعدما اصبحوا ( عملاءا ومرتزقة ) سواء كان ( خارجيا، أقليميا، أم محليا) حيث نفذوا أكبر جريمة بحق العراق والعراقيين، وما دستورهم هذا إلا شاهدا على ما أرتكبوه من جرم بحق أبناء بلدهم ووطنهم الأم… ما ذكرناه أعلاه بالعام، أما مايخصنا نحن الشيوعيين فسكرتير الحزب ( حميد مجيد موسى البياتي ) فهو أرتكب جرمين هما الدستور العراقي، والنظام الداخلي للحزب!

مربط الفرس: الصورة للجنة كتابة ” الدستور العراقي الجديد ” التي شُكلت بعد الاحتلال الأمريكي 2003 وعلى رأسها سيئ الصيت ( بريمر ) ولم نجد بينهم شخصا واحدا متخصص في الفقه الدستوري !

قد تكون صورة ‏‏‏٥‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يقفون‏‏

 

 

 

 

مالمو / السويد

 4 / 9 / 2022