رب ضارة نافعة !

كاظم نوري.

اضرار كورونا بالتاكيد كارثية يشعر بها من داهمته لكنها في ذات الوقت تكشف زيف العلاقات التي يتحدث عنها البعض من الذين تحتفض بارقام هواتفهم ” حرامات” طيلة عقود من السنين لتات كورونا التي تداهمك لتكشف زيف وعري تلك العلاقة احدهم مثلا اتصل مستفسرا وانا لا استطيع حتى الحديث جراء السعال الذي يلازمني وكنت في وضع صحي شبه ميؤوس واذا به يرد انا ايضا لدي حساسية دون ان يلتفت الى وضعي الشخص نفسة طبعا كان طيلة شهور لايكف عن ارسال ملهاة سخيفة معتقدا انها تمثل الاستفسار عنك من وجهة نظر متدنية “ايقونات تافهه” صباح الخير مساء الخير جمعة مباركة لكن لم نر سطرا واحدا ومستفسرا عن الصحة كما كانت نافعة كورونا لتكشف لنا زيف هؤلاء الذين يعتقدون ان بامكانهم الضحك على الاخر.

شيئ لابد ان اشير له باعجاب ومحبة واحتراما عندما شعر الصديق فرات بانني غبت عن صفحتنا الجميلة ساحة التحرير التي اكن لها ولجميع كتابها كل الاحترام مثلما اثمن التفاتة الصديق فرات التي تنم عن مصداقية واخلاق بتنا نفتقدها اليوم.

الشي لم يحصل مع مواقع قدمت لها الخدمات المجانية وساهمت بدعمها لعشرات السنين الاردن العربي ومدارات عربية ربما نسيت من وقف معها وساندها وازرها في المحن والحقني ضرر فني يبدوا ان تلك المواقع تؤمن بنظرية” تكريم المبدع والكاتب والفنان العربي بعد موته نظرية يؤمن بها رؤساء وحكام منطقتنا الذي بالت على افواههم الثعالب ؟؟

تبقى نشكر كورونا لانها كشفت الكثير من المستوروسوف تجعلنا نعيد النظربالعلاقات مع الاخرين من منطلق “غلق شرور هواتف هؤلاء” الى الابد.

سوف ابقى اصر ليس من منطلق مسمى ” نظرية المؤامرة” على ان هذا الرعب الذي اجتاح العالم ممثلا “ب فيروس كورنا” او ما سموه كوفيد 19 لانه يوجد في الطريق كما يبدو كوفيدات قد تتجاوز 19 هذا الرعب هو من صنع يد قذرة تجد عناصرها المخابراتية ومختبراتها السمية قد تم دسها في عواصم لاحول لها ولا قوة امام ” الدولار الامريكي” مثل التشيك و لوغار في جورجيا .

ساذج من يعتقد ان اان يبرئ كل استخبارات الغرب بم في ذلك ذات الماضى الاجرامي في افريقيا ” فرنسا” وبريطانيا وتبقى كورونا امريكية رغم عن محاولة البعض حرف بوصلة الاتهامات في ظل هذا العالم الذي تتحكم فيه فرق الموت . ولنا عودة للموضوع انشاء الله
‎2021-‎01-‎17