تجنيد المتطرفين في (مخيم الهول ) تحت يد امريكا..!
علي عباس.
مخيم الهول.. (الحدود العراقية السورية). وهو مخيم خاص لعوائل الدواعش. وحسب تفرير(معهد واشنطن) على سكاي نيوز فإن (مخيم الهول) القلب النابض لداعش. وهو ضمن منطقة قسد التي تتعاون مع القوات الامريكية هناك، اي انه في منطقة التواجد العسكري الامريكي.
يضم المخيم آلآلاف من عوائل الدواعش، حيث الحياة هناك رغم انها مزرية من حيث الظروف المعيشية الا انها الحياة السياسية ذاتها التي عملت بها داعش في سوريا والعراق قبل انهيارها والقضاء عليها.
ينقسم المخيم الى قسمين:- مخيم الدواعش العراقيين والسوريين وهو الاكبر ويتمتع بحرية كبيرة في الحركة (دخول وخروج بلا قيود)، والقسم الثاني الأصغر الذي يتألف من الدواعش الاجانب.
ويذكر تقرير معهد واشنطن العوامل التي تجعل من (مخيم الهول) حافزاً لإعادة إحياء تنظيم داعش:-
– يتمتع مخيم الهول بالانفتاح على العالم الخارجي. منها حرية الدخول والخروج من المخيم وامتلاك اجهزة الموبايل والحواسيب بحرية، مع حرية التحويل المالي. كما أن حرية الحركة توفر لداعش فرص الاتصال بخلاياه خارج المخيم وعبر العالم كله.
– ماتزال ثقافة داعش ايام سيطرتها في العراق وسوريا هي التي تسود في المخيم. ويتداول الناس مصطلحات مثل (القتل وقطع الرؤوس، والكافرين، والغزوات، والخلافة، والتعزير، والرجم.. الخ).
– وتشكل نساء داعش “لجان متابعة” في المخيم للسيطرة على العوائل. وهي لجان تفتيش لضبط الولاء لداعش.
– وشكلت خلايا داعش داخل المخيم تنظيم ما يسمى بجهاز “الحسبة” (الشرطة الاسلامية)، وهي التي تقوم باعمال عنف مرتبطة بالتطرف داخل المخيم. كحادث قتل امرأة اندونوسية بسبب عدم التزامها بتعليمات “الحسبة”. مع استمرار عمليات الطعن بالسكاكين من قبل ما يسمى (اشبال الخلافة) من المراهقين اليافعين بشكل يومي.
– ثم جاء توغل القوات التركية لانشاء منطقة آمنة في المناطق السورية المتاخمة لتركيا بعد تلقي تركيا الضوء الأخضر من ترامب، ليحيي الامل في المخبم لإعادة داعش الى الحياة من جديد.
• ولقد حذرت الحكومة الالمانية من (مخيم الهول) بوصفه مرتعاً لاحياء داعش، او لصنع “جيل قادم من داعش”، واصفة مخيم الهول أنه “مدرسة ارهابية خطيرة لداعش”. وتقل رعم هزيمة داعش فإن( نساء (داعش) في المخيّم لايظهرن الندم، بل هن ما يزلن ملتزمات بثقافة وقوانين داعش التي كانت سائدة في فترة صعوده.
وتقول الحكومة الألمانية عبر الصحافة الاستقصائية، انه على الرغم من هزيمة داعش المنكرة ما زلن نساء داعش في المخيم يتوعدن العالم بـ (فتوحات مقبلة). وتؤكد الخارجية الألمانية أن مستوى التطرف بين المراهقين والاطفال مرتفع جداً بل خطير..
ويكشف فيديو لقاءات مع هؤلاء الاطفال عن رغبتهم واحلامهم التي تنصب حول الجهاد وقتل الكفار وقطع الرؤوس في كل مكان. وتؤكد الخارجية الألمانية ايضاً أن مخيم الهول يتحول لحاضنة (لجيل الانتقام لداعش) حسب اللقاءات الأخيرة مع الاجيال الجديدة هناك.
• وتذكر سكاي نيوز ان المساعدات المالية التي تحصل عليها نساء داعش في المخيم من عدة دول يذهب اغلبها الى تجنيد ودعم المتطرفين. علماً ان نساء داعش يستلمن حوالات مالية كمساعدات عبر أدلب تحت عنوان منظمات انسانية. كما يقمن بالبحث عبر الانترنيت ومواقع التواصل الاجتماعي عن متبرعين مختارين لدعم داعش عن طريق تنظيم حملات مثل “دمعة اسيرة” و”نساء اسيرات” وهما اشهر حملتين.
• وتقول ممثلة اليسار في البرلمان الألماني “أولا يلبكه” لابد ان ترعى الحكومة الالمانية الاطفال مع امهاتهم الذين هم من اصول المانية لابعادهم عن اجواء المخيم وثقافته لانه لايوجد طريق آخر للحيلولة دون كارثة انسانية وجيل جديد من “إرهابيي داعش”.
وتتحدث وزارة الخارجية الالمانية عن أن هجمات داعش اصبحت اكثر عنفاً الآن مما كانت عليه عام 2019. وتضيف الوزارة ان 80% من النساء اللواتي أتين إلى (مخيم الهول) من “الباغوز” معقل داعش السابق انضممن الى (شرطة داعش الاخلاقية).
▪ وما يثير الريبة أن المخيم تحت هيمنة قوات قسد (قوات سوريا الديمقراطية) التي تعمل بمعية القوات الامريكية، وضمن منطقة التواجد الأمريكي الواسع والفاعل هناك.
• فلماذا لايوجد حل جذري لمعالجة تفشي وباء داعش في المعسكر؟
• لماذا لا يقوم المجتمع الدولي والتحالف ضد الارهاب برعاية المخيم في مجال الاعلام لوقف تفشي افكار داعش، والعمل على تطوير برامج اعادة التأهيل لعوائل داعش وايجاد برامج تعليمية ونفسية لانتشال العوائل من الجهل والخرافة؟ لقد وجدت داعش بسبب الاهمال المتعمد في المخيم بيئة مثالية لاعادتها الى الحياة.
•• هذا ما تخبئه امريكا للعراق وسوريا والعالم في الوقت الراهن. علماً أن الخطر يأتي من أن عدد المعتقلين في سجون قسد اكثر من 12 ألف داعشي، وهم بالنتيجة تحت يد امريكا وتركيا وفقا لاتفاق التعاون والعمل المشترك بين هذه الاطراف.
•• هناك اخبار يومية عن ما يسمى اليوم بـ (مرتزقة سوريين) يجري تجنيدهم وتدريبهم من قبل تركيا لارسالهم الى ليبيا.. واليوم نقلت سكاي نيوز خبرا عن ارسال مرتزقة سوريين الى اذربيجان للمشاركة في نزاع كاراباخ مع ارمينيا . فهل هؤلاء مرتزقة سوريين ام دواعش من (مخيم الهول)؟
‎2020-‎09-‎27