قبيلة العكيدات في سوريا تطالب التحالف بإخراج “قسد” من ديرالزور!
مشيخة قبيلة العكيدات في سوريا تمهل “التحالف الدولي” لإعادة الحقوق لأهلها وتسليم المجرمين المسؤولين عن حادثة اغتيال الشيخ مطشر الهفل،
أمهلت مشيخة قبيلة العكيدات في سوريا، خلال اجتماع عشائري موسع في بلدة ذيبان التي شهدت احتجاجات ضد “قسد” بريف دير الزور الشرقي، أمهلت “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة الأميركية لإعادة الحقوق لأهلها وتسليم المجرمين المسؤولين عن حادثة اغتيال الشيخ مطشر الهفل، أحد أبرز شيوخ القبيلة، والذي اغتيل بإطلاق الرصاص على سيارة كانت تقله في بلدة الحوايج شرق ديرالزور.

وحملت مشيخة القبيلة، ببيان ممهور باسم شيخ مشايخ القبيلة، ابراهيم خليل الهفل، “التحالف الدولي المسؤولية الكاملة عن كل مايجري في منطقتنا، لكونه أسس لسلطات الأمر الواقع، ويشرف عليها”. في إشارة إلى “قوات سوريا الديمقراطية” و “مجلسي ديرالزور العسكري والمدني”.

وطالب البيان بـ”تشكيل لجنة تحقيق في حادثة اغتيال الشيخ مطشر تؤلف من اشخاص مهنيين ومختصين وبمشاركة اشخاص محققين لديهم خبرة طويلة من القبيلة بترشيح من الشيخ ابراهيم الهفل شيخ مشايخ القبيلة”.
المصدر: الميادين نت

‎2020-‎08-‎11