صدور عدد شباط من ” الإصلاح ” الثقافية !

عرعرة – من شاكر فريد حسن .

صدر العدد الجديد ( العدد 11، المجلد الثامن عشر، شباط 2020 )، من مجلة ” الإصلاح ” الثقافية الفكرية، التي تصدر كل شهر عن دار الأماني في قرية عرعرة بالمثلث الشمالي، ويرأس تحريرها الكاتب مفيد صيداوي.

ويشتمل العدد على الكثير من الموضوعات والمعالجات والاضاءات النقدية والتجارب الإبداعية والأخبار الثقافية والتقارير الصحفية.

في كلمة العدد ” العروة الوثقى ” يتطرق رئيس تحرير المجلة عن عيد غرس الأشجار وجمال بلادنا، وعن صفقة قلة الأدب، ويتحدث عن المؤتمر الثقافي الأول لاتحاد الأدباء الفلسطينيين الكرمل 48، وعن استعدادات الإصلاح لمجلدها التاسع عشر.

شارك في العدد كلٌ من أ. د حسيب شحادة بجولة في الإيونيمات، والشيخ غسان الحاج يحيى في متابعة نقدية عن الفروق بين التوراة والقرآن للكاتب د. داوود يحزقل، والكاتبة التقدمية المصرية فريدة النقاش التي تتساءل : هل يموت الأدب إذا دخلته الايديولوجيا، ورياض خطيب عن المسرح والثقافة المسرحية، والأديب فتحي فوراني عن الراحل د. ادوار الياس ومغامرات فواز النشاز، ومصطفى عبد الفتاح في قراءة لكتاب سعيد نفاع ” جيش الانقاذ وظلم ذوي القربى “، وأحمد صالح جربوني في الحلقة الناسعة من لقطات في الذاكرة، ود. حاتم عيد خوري في ” هنالك في جورة الذهب “، في حين يكتب الأديب الناقد شاكر فريد حسن نظرات في توقيعات روز اليوسف شعبان، وعمر سعدي عن المجاهد أسعد محمد فواز الهيب، ود. رقية زيدان عن أدب الرحلات، والصحفي محمود خبزنا في زيارة للقرى المهجرة في الشمال، والشاعر حسين مهنّا في عين الهدهد عن روح القطيع.

وفي مجال الشعر والقصة نقرأ قصائد للشعراء د. منير توما، وصالح أحمد كناعنة، ومنى حجلة، وقصتان لعدلي شبيطه، ويوسف صالح جمّال.

وفي العدد تقارير واخبار ثقافية متنوعة منها رسالة الطيرة الثقافية من اعداد د. يوسف بشارة، وبيان الاتحاد العام للأدباء الفلسطينيين الكرمل 48 بشأن صفقة القرن، فضلًا عن الزوايا الثابتة نافذة على الأدب العالمي ونافذة على الشعر العبري الحديث واريج الكتب وغير ذلك.

2020-02-14