الوعي المضطرب والموقف البائس…!

احمد الناصري.
مشروع الاحتلال الأمريكي لبلادنا موضوع خطير وصعب، لا يمكن مواجهته بهذه الطريقة والخفة.
تفاصيل مشروع الاستعمار القديم وصولاً إلى الاحتلال الأمريكي لبلادنا وتخريب منطقتنا، هذا المشروع هو المشكلة الرئيسة (أرأس) التي تواجهه بلادنا ومنطقتنا. المشكلة الأخرى الرئيسية أيضاً، هي الفشل في مقاومة ودحر هذا المشروع وتحقيق الاستقلال والنهضة والتطور…
الواقع المحدد، كما هو الوضع العام الحالي كارثي ومعقد، يحتاج إلى دراسة وتحليل عملي واقعي لاتخاذ مواقف صحيحة.
العملية السياسية الطائفية الحالية هي اداة بيد الاحتلال، حققت كل هذه النتائج الكارثية المدمرة.
الانتفاضة الوطنية مواجهة لهذا الوضع السياسي وكل نتائجه.
لا يمكن لوعي ديني طائفي مشوش ومضطرب أو مواقف شكلية خاطئة وكلام سطحي أن تواجه كارثة الاحتلال ونتائجه في بلادنا.
تظاهرات الجمعة القادمة ليس لها علاقة بالعمل الوطني الحقيقي لمواجهة الاحتلال. انها عملية مفتعلة تسعى إلى شق وتخريب التظاهرات أو السيطرة عليها.
حماية الانتفاضة وتطويرها، هي المهمة الرئيسية…

2020-01-16