الوحدة الكردية .. جيفري لن يصنع “المعجزة”! ميشيل كلاغاصي  «»   عن دور السعودية في لبنان وسورية !ثريا عاصي  «»   الوطنية المتعذرة والطور التكنولوجي. ملحق 6!عبدالامير الركابي  «»   ترامب في عجالة من امره للفوز بالانتخابات لدورة ثانية!كاظم نوري  «»   كل منا يحمل عدة هويات!بيداء حامد  «»   من كتابي بلعين في المقاومة الشعبية 2!أبو علاء منصور  «»   منع تطبيق الزوم لندوة أكاديمية في أمريكا لمشاركة ليلى خالد!  «»   أزمة الماركسية. قراءة في المفهوم!عدنان عويّد.  «»   اهون الامور في  حفظ مبادئها!عبد الخالق الفلاح   «»   روسيا – بيلاروسيا.. لا أخوة ولا أعداء!مصطفى شلش  «»   أديان للاستهلاك السياسي.. فكيف النجاة!رانية الجعبري  «»   الصاروخ الاستراتيجي اڤانغارد..روسيا وحلفاؤها يغيرون وجه العالم..!محمد صادق الحسيني  «»   سلمان يعلن للعالم أن مكة قد رهنت لاسرائيل وأن مال الامة العربية والاسلامية منح ليهود خيبر!بسام ابو شريف  «»    ياحُسَينُ ياشَهيّد ياأَجْمَلُ شَمس وأعظمُ رَمْز ونَشيّد!  فاضل البياتي.  «»   العشائرية.. سلاح ذو حدين!محمد حسن الساعدي  «»  
رياضة

سقوط درامي لمانشستر سيتي في براثن وولفرهامبتون!

سقوط درامي لمانشستر سيتي في براثن وولفرهامبتون!

 كووورة – خالد محمود

  • حزن لاعبي السيتي
حزن لاعبي السيتي

قلب وولفرهامبتون تأخره بهدفين دون رد، إلى انتصار مثير بنتيجة (3-2) على ضيفه مانشستر سيتي، مساء اليوم الجمعة، ضمن الجولة 19 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل ثلاثية وولفرهامبتون، أداما تراوري (55) وراؤول خيمينز (82) ومات دوهيرتي (89)، بينما أحرز ثنائية السيتي، رحيم ستيرلينج (25 و50).

وبهذه النتيجة، رفع وولفرهامبتون رصيده إلى 30 نقطة، ليرتقي إلى المركز الخامس، بينما تجمد مانشستر سيتي عند 38 نقطة، في المركز الثالث.

وبعد 10 دقائق أولى مرت بهدوء، تعرض بيب جوارديولا، مدرب السيتي، لصدمة مبكرة بعد إشهار حكم المباراة البطاقة الحمراء، في وجه الحارس إيدرسون.

وذلك بعدما تلقى جوتا كرة بينية من كودي، انفرد على إثرها بحارس السيتي، الذي قرر مغادرة مرماه وإعاقته خارج منطقة الجزاء، في الدقيقة 12.

وأُجبر جوارديولا على إخراج مهاجمه أجويرو، من أجل الدفع بالحارس الاحتياطي، كلاوديو برافو، الذي تصدى بنجاح فور نزوله في الدقيقة 15، للركلة الحرة التي نفذها موتينيو، في أول خطورة بالمباراة.

وتعرض محرز للإعاقة في الدقيقة 20، من قبل المدافع ديندونكير، لتحتسب ركلة جزاء لمانشستر سيتي، بعد العودة إلى تقنية الفار.

ونفذ ستيرلينج ركلة الجزاء في الدقيقة 23، مسددًا كرة أرضية على يمين روي باتريسيو، تصدى لها الحارس البرتغالي.

لكن تقنية الفار أعادت الركلة من جديد، لتحرك باتريسيو من على خط المرمى، حيث سددها ستيرلينج من جديد بنفس الكيفية، وتصدى لها البرتغالي مرة أخرى، إلا أن النجم الإنجليزي تابع الكرة في الشباك، مسجلًا الهدف الأول للسيتي، في الدقيقة 25.

ومع بداية الشوط الثاني، أدخل جوارديولا إريك جارسيا على حساب محرز.

2019-12-27

قد ترغب قراءة:

مقالات

الوحدة الكردية .. جيفري لن يصنع “المعجزة”! ميشيل كلاغاصي

مقالات

عن دور السعودية في لبنان وسورية !ثريا عاصي

الدراسات

الوطنية المتعذرة والطور التكنولوجي. ملحق 6!عبدالامير الركابي