صبرًا بغداد !

بقلم : شاكر فريد حسن .

صبرًا بغداد الرشيد

بلد النخيل والرافدين

حاصروا عينيكِ

بأمواج الظلام

وجعلوا من دجلة والفرات

أنهار دم تجري

وزرعوا عوسج الأحزان

في قلبكِ وصدركِ

تتوشحين بالسواد بدلًا

من الندى

وتتخضب ساحاتكِ

شوارعكِ

وميادينكِ

بدماء شهداء انتفاضة

تشرين

يموج الحزن في عينيكِ

يقتلكِ برد الشتاء

ويذبحكِ أكثر الفساد

وفكر المحاصصة الطائفي

والقهر الزاني

والموقف المراوغ المنافق

والدين المزيف الكاذب

تبحثين عن فرح دائم

وغد مشرق سعيد

في زمن الرمادة.

اشمخي بغداد

عروس الشرق

و ” حلقي كالنسر فوق

القمم الشماء “

فرغم كل شيء

ستنتصرين

وسيزهر الورد والبنفسج

في بساتين الأحلام ..!

*كاتب فلسطيني

2019-12-11