متظاهرون عراقيون أضرموا النار في قنصلية إيران في النجف.. !

ومحافظ المدينة يدعو رجال العشائر والمثقفين العراقيين إلى التدخل لايقاف العنف!
النجف- (أ ف ب)- (د ب أ):

أضرم متظاهرون النار مساء الأربعاء في القنصلية الإيرانية في مدينة النجف في جنوب العراق الذي يواجه منذ شهرين أسوأ أزمة اجتماعية منذ عقود، كما افاد صحافيون من فرانس برس.
منذ الأول من تشرين الأول/ أكتوبر، يتظاهر العراقيون للمطالبة “بسقوط النظام” في بغداد، والذي يعتبرونه فاسدا ويتهمون إيران بأنها تدعمه.
ومن جانبه، دعا لؤي الياسري محافظ النجف مساء الأربعاء رجال العشائر والمثقفين وأعضاء التنسيقيات والإعلاميين، إلى التدخل لدى المتظاهرين لإيقاف العنف المتصاعد في محافظة النجف على خلفية المظاهرات الاحتجاجية التي تشهدها المحافظة لليوم الرابع والثلاثين على التوالي.
وقال الياسري في بيان على خلفية الاضطرابات التي تشهدها محافظة النجف مساء الأربعاء “نؤكد للجميع إننا ماضون في طريق وأد الفتنة وعدم استخدام العنف، وأضاف:”نحن بادرنا بالتواصل مع المحتجين للعدول عن هذا التصعيد الأخير وذلك من أجل النجف وأبنائها ومن أجل الحفاظ على سلمية احتجاجات النجفيين”.
وذكر شهود أن استخدام الغازات المسيلة للدموع أوقع حتى الآن أكثر من 40 مصابا بين المتظاهرين.
وأوضح الشهود أن القوات الأمنية صدت محاولة قام بها متظاهرون للهجوم على مقر القنصلية الإيرانية في النجف باستخدام الغازات المسيلة للدموع مما تسبب بإصابة 16متظاهرا بحالات اختناق من جراء استنشاق الغازات وحالات حرق.
‎2019-‎11-‎27