من يعرف برلمانيا ليفهمه بهذا ؟!!!!
ابراهيم البهرزي.
لا يعرف اغلب البرلمانيين الذين يناقشون الان إقرار قانون التقاعد الجديد السبب الذي جعل نسبة ٢/٥٪؜ تضرب في عدد سنوات الخدمة ليتحصل منها نسبة الراتب التقاعدي من الراتب الاسمي …
وضع المشرع وكحالة وسطى وشائعة في الوظيفة العامة ان يكون الموظف حاصلا على شهادة البكالوريوس
وحيث ان عمر الحاصل على شهادة البكالوريوس (من دون اَي رسوب )يكون بين ٢٢ عاما الى ٢٣ عاما (ثمة كليات من خمسة سنوات )..
وحيث ان سن التقاعد القديم هو ٦٣عاما
تكون مدة الخدمة القصوى للموظف الأصولي هي ٤٠ عاما
ولهذه الخدمة الأسطورية فقط سيحقق لنفسه الحصول على كامل راتبه الاسمي (٢/٥ مضروبة في ٤٠=١٠٠٪؜)
والآن
وقد خفض القانون الجديد عمر التقاعد الى ٦٠ عاما دون إرادة من الموظف
فانه وفقا للمعادلة أعلاه ستكون مدة الخدمة الأسطورية للموظف المثالي ٣٧ عاما
ولغرض إنصافه مع من تقاعد في سن ٦٣ عاما وتمكينه من الحصول على نسبة ١٠٠٪؜ من اخر راتب اسمي بعد خدمته الأسطورية
فينبغي رفع هذه النسبة الى ٢/٧ لتكون ٣٧ مضروبة في ٢/٧ مساوية تقريبا الى ١٠٠٪؜ من راتبه الاسمي
وإلا فانه من المحال ان يحصل موظف حامل بكالوريوس على نسبة كامل راتبه الاسمي عند تقاعده !
لا أتصور ان ان احدا من البرلمانيين سيشير لهذه المظلمة المتمثلة بتخفيض سن التقاعد مع الإبقاء على نفس النسبة !
لان الكثير منهم تعود على صياغة القوانين الملغومة بالمظالم على طريقة سلق البيض
وما نرى هو نتيجة المظالم المتراكمة حتى وان كانت بسيطة
‎2019-‎11-‎18