تأهل المنتخب اليمني لنهائيات آسيا للناشئين!

تقرير عبده بغيل .

تأهل المنتخب اليمني للناشئين إلى نهائيات كأس آسيا لكرة القدم، بفوزه على منتخب بنغلادش بثلاثية نظيفة في اللقاء الذي جمعهما في ختام منافسات المجموعة الخامسة من التصفيات التمهيدية.

ودخل المنتخب اليمني مهاجما منذ الوهلة الأولى للمباراة، وأضاع فرصا ثمينة أبرزها إنفرادة محمد بوتشي التي انتهت في أحضان الحارس عند الدقيقة التاسعة، وتسديدة أحمد حسن تكفل القائم الأيسر لمرمى حارس بنغلادش بصدها في الدقيقة 12. وهدأ وشهدت المباراة رغم السيطرة الميدانية للأحمر الصغير الذي حاول استدراج لاعبي بنغلادش المتكتلين في المناطق الخلفية، بغية إحراز هدف التقدم، قبل أن يضطر مدرب المنتخب محمد النفيعي باستبدال اللاعب أحمد حسن للإصابة ليحل مكانه حمزة محروس في الدقيقة 30، لينتهي الشوط الأول بهذه النتيجة.

وفي مطلع الشوط الثاني أهدر لاعب المنتخب حمزة محروس هدفا محققا، بعدما سدد كرة قوية صدها الحارس، قبل أن تأتي الدقيقة الـ64 حاملة معها الأفراح في المدرجات إثر تسجيل المنتخب الوطني هدف التقدم عبر البديل حمزة محروس، مستفيدا من تمريرة القائد عبد الرحمن الشامي، ليسدد الكرة في الشباك.  وواصل المنتخب الوطني ضغطه على دفاعات بنغلادش، قبل أن يتحصل على ركلة ركنية ارتقى لها المهاجم حمزة محروس فوق الجميع ليضعها في الشباك محرزا ثاني الأهداف في الدقيقة 72، وبعد مرور ست دقائق، أضاف نفس اللاعب الهدف الثاني له والثالث للمنتخب بعد أن استقبل تمريرة عرضية من زميله محمد بوتشي ليسدد كرة يسارية استقرت في الشباك.

وكاد مدافع المنتخب هشام بلابل أن يوسع النتيجة بالهدف الرابع بعدما تحصل على ركلة جزاء أهدرها في الدقيقة الثالثة من الوقت البديل عن الضائع، لينتهي أحداث اللقاء بفوز المنتخب الوطني بثلاثية بيضاء مكنته من التأهل إلى نهائيات كأس آسيا 2020م.

وكان المنتخب الوطني بقيادة المدرب الوطني محمد النفيعي ومساعده محمد البعداني، استهل مشاركته في التصفيات بفوز ساحق على منتخب بوتان بعشرة أهداف لهدف، قبل أن يتعادل بهدف لمثله في الجولة الثانية مع المنتخب القطري صاحب الأرض والجمهور.

صحفي يمني
22-09-2019