العدو يذكرنا بالعروبة !
عادل سمارة 

حين يعتدي الكيان على سوريا ولبنان والعراق فهو يؤكد لنا أننا كعرب جميعا مستهدفين، وقد يحاول بل قام بعدوان على اليمن، وبعد قليل إذا استقرت الجزائر سيعتدي عليها. هل فهمتم ما معنى العروبة؟ وما ضرورتها؟ السؤال ليس لأعداء العروبة ابدا. ​​
بالمناسبة كفى غنجا من المحللين الذين يبررون لحكومة المنطقة الخضراء تقاعسها لأنها تقاوم عروبة العراق، هكذا بصراحة. . لا مجاملة لأي نظام او حزب غير عروبي.التناقض تناحري، والعدو له أربعة سيناريوهات:
1- إما عدوانات صغيرة كتحرشات
2- حرب استنزاف واختبار وخاصة ضد حزب الله في لبنان لتحريك العملاء داخل لبنان لضرب ظهر المقاومة.
3- حرب واسعة وخاصة اذا تمكن العدو من جر امريكا للحرب
4- مواصلة الحرب الاقتصادية وليس العسكرية ضد إيران.
سؤال حامض 1835حروب وتصدٍ: معجلة متقطعة ومؤجلة بدءا ب سوريا :
كما نسينا الكثير، نسينا اغتصاب فلسطين إلى ان إصطف المعترفون بالكيان في حرب ضد فلسطين، هكذا بلا مواربة.ونسينا ذبح العراق، فلنقف حماية لسوريا واليمن وليبيا وفلسطين والبقية .
الحرب المستدامة التي تقوم بها قوى الدين السياسي وتركيا وتديرها امريكا وألغرب باجمعه وتخدم أساسا الكيان الصهيوني، ضد سوريا متواصلة وعلانية وكل من يؤيدها هو شريك حتى لو كان راعي قطيع أغنام في الضفة الغربية أو في أغادير .
والعدوان الصهيوني المتقطع يحصل كلمابلغت قلوب الإرهابيين من قوى الدين السياسي حناجرهم أو مؤخراتهم لا فرق، هم هكذا في إدلب المحتلة بالتعدد، ، والطريف أن أشد المدافعين عن الإرهابيين وسادتهم فكريا هو تيار التروتسك الشيوعي جدا جدا جدا.ويؤازرهم العديد من أحزاب ومفكرين شيوعيين في الغرب خاصة .
مساء امس كان ان هرول الكيان لتخفيف العصا العروبية التي يضرب بها الجيش العربي السوري أعداء الأمة والتاريخ. وليس هذا العدوان المتقطع غريبا أو جديداً. فطالما اللعب على المكشوف لا يبالي العدو بفضيحة الاصطفاف إلى جانب أعداء العروبة حتى لو أهانهم هذا .
وأسقط حزب الله طيارة مسيرة اخترقت سماء الجنوب اللبناني. طبعا جيش جعجع وباسيل وسنيورة اعتبرها عصفور لا يستحق إسقاطه ب “إخس 500 “!
كما يفتح ترامب حرب الأنفاس الأخيرة تجاريا على معظم العالم يناور نتنياهو بعدوان على الحشد الشعبي، وسوريا وحزب الله في دعاية انتخابية وتقليد لتورطات ترامب. ورغم ثرثرة نتنياهو ضد إيران، فهو يعيش عمليا كابوس سوريا وحزب الله والمقاومة الفلسطينية. أنه كابوس الجغرافيا اللصيقة تحت غطاء القلق من محور المقاومة ومنه الحليف الإيراني .
لو كان هذا الحديث ذو حظ من الوضوح نختمه بما يلي :
هذا يعني أن العروبة في ثلاثة مستويات من الصد والرد على الأعداء :
أولاً: صد الحرب المفتوحة كما هي ضد فلسطين وسوريا واليمن وليبيا مباشرة .
ثانياً: صد العدوان المتقطع من الكيان الصهيوني ضد سوريا ولبنان المقاومة، وحتى العراق واليمن .
ثالثاً: الصد بأثر رجعي وأثر مؤجل للحروب التي حصلت واحتلت أجزاء من الوطن العربي من المحيط إلى الخليج ولهذه مستوى :
أوَّل: صد الأنظمة المحلية التي تحتل معظم الأقطار العربيةوتقوم بحرب أهلية قمعية ضد الأكثرية الشعبية
وثانٍ:الرد مستقبلا لتحرير كل شبر مغتصب من الوطن العربي .
على هذه المرتكزات تقوم العروبة وحينها يغدو طبيعي أن يكون هناك تحالف شعبي يشمل العرب والفرس والترك والكرد ومختلف القوميات والإثنيات من أجل اتحاد اقتصادي على الأقل في هذا المدى الواسع. وهذا يشترط وقوف الجميع ضد الإمبريالة والصهيونية أي الكيان الصهيوني ايضاَ .
حماية للذاكرة: لا تعلِّموا اولادكم النسيان فالنسيان هو دأب القطيع الذي يستهلك كالأنعام وهذا ما تضخه في وعينا الثورة المضادة ليل نهار
‎2019-‎08-‎28