طهران نحو الاكتفاء الذاتي بتصنيع محركات الطائرات الحديثة.. و”إس-300″ أصبحت جاهزة!

أعلن رئيس هيئة اركان القوات المسلحة الايرانية، اللواء محمد باقري، عن اقتراب القطاع الصناعي في البلاد من الدخول في مجال انتاج محركات الطائرات والمروحيات المتطورة في العالم وتحقيق الاكتفاء الذاتي في هذا المجال.

وقال باقري، في تصريح ادلى به لدى تفقده منظمة الصناعات الجوية التابعة لوزارة الدفاع، إنه رغم الحظر والضغوط الشديدة التي فرضها الاعداء على البلاد منذ انتصار الثورة الاسلامية لاسيما في قطاع الصناعات الدفاعية إلا أن التقدم لم يتوقف في هذا القطاع.
واضاف: إن التحرك باتجاه تحقيق الاكتفاء الذاتي والارتقاء بالخبرات والكفاءات في قطاع الصناعات الدفاعية في البلاد رغم الحظر يدلل على قيمة وأهمية الخطوات التي تقوم بها القوات المسلحة.

ورأى أن قطاع الصناعات الدفاعية تعد جزءًا رئيسيًا للعديد من الصناعات، وقد أبدى وزير الدفاع والقادة العسكريون استعدادهم لمعالجة المشاكل في الصناعات الأخرى بالبلاد، وكان آخرها تصنيع الأجزاء الحساسة من السيارات والتي ساهمت بها وزارة الدفاع واستطاعت ايجاد حلول للكثير من المشاكل في هذا القطاع الصناعي، كما ابدت استعدادها لتنمية الانتاج.

كما أشار إلى الإنجازات الحاسمة لإيران في مجال الصناعات الجوية، موضحا إنه في إنتاج الطائرات وفي إنتاج الصواريخ والطائرات بدون طيار والعديد من المعدات الجانبية الأخرى، يعد تصنيع المحركات جزءًا رئيسيًا وداعمًا رئيسيًا لهذه الصناعة، ومن حسن الحظ اتخذ مسارا متناميا ومتطورا في الاعوام الاخيرة.

منظومة “إس-300” الإيرانية أصبحت جاهزة

من جهة أخرى، أعلن مسؤول في وزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة الايرانية، ان منظومة “باور 373” الصاروخية والتي تعرف بـ “منظومة إس-300 الإيرانية”، أصبحت جاهزة للتسليم الى القوات المسلحة.
وخلال تصريحاته التي أدلى بها قبل خطبة صلاة الجمعة أمس في مدينة شيراز جنوب إيران، أحيى رئيس دائرة التفتيش في وزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة، اليوم الوطني للصناعة الدفاعية الإيرانية في 22 آب/أغسطس؛ معلنا عن إزاحة الستار عن منظومة “باور 373” الصاروخية في الأسبوع القادم.
ومنظومة “باور 373” الصاروخية إيرانية الصنع التي يصل مداها الى أكثر من 200 كم وتحلق على إرتفاع 27 كم، تتمتع بميزات تفوق نظيرتها الروسية “إس- 300”.

2019-08-18