قوات الجيش السوري تسيطر على بلدة “الهبيط” جنوب إدلب بعد خمس محاولات فاشلة ويكبّد “النصرة” وحلفاءها خسائر كبيرة!  

بيروت ـ (أ ف ب) – سيطرت قوات الجيش السوري الأحد على بلدة استراتيجية في شمال غرب سوريا، في أول تقدم ميداني لها داخل محافظة إدلب منذ بدء تصعيدها العسكري قبل أكثر من ثلاثة أشهر، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.
وتتعرض محافظة إدلب وأجزاء من محافظات مجاورة منذ نهاية نيسان/أبريل، لقصف شبه يومي من طائرات سورية وأخرى روسية، تزامناً مع معارك عنيفة تركزت خلال الأسابيع الماضية في ريف حماة الشمالي الملاصق لجنوب إدلب.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس سيطرت قوات الجيش السوري فجر الأحد على بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي بعد معارك شرسة ضد هيئة تحرير الشام والفصائل.
‎2019-‎08-‎11