ياسين موسى فزاع الموزاني   
مَن مِنّا يتذكر هذا الاسم ؟ بل من يعرفه؟   
تحسين المنذري  
إنه واحد من الابطال المنسيين ، عراقي من أهالي العمارة ، قائد عملية كريات شمونة في فلسطين المحتلة بتاريخ 1974/4/11 والذي إستشهد أثناء العملية التي سميت ايضا بعملية الخالصة .
من يعرف عنه شيئا ؟ هل أتم دراسته والتحق بالعمل الفدائي ؟ هل كان متزوجا ؟ هل ترك حبيبته ورحل ؟ كيف التحق بالعمل الفدائي ومتى؟ من يعرف أهله ؟ هل يتذكره أبناء منطقته ؟ هل طرق أحد باب أهله وهنأنهم بهذا البطل أم عزاهم أحد بفقده؟ هل مازال أحد من أهله أو أقاربه يتذكره ؟ هل حكوا لاجيال عائلته اللاحقة قصته وبطولته ؟
كان أسمه في العمل الفدائي ( أبو هادي) وكان بطلا قاد عملية هزت الكيان الصهيوني وأسقطت رموزا سياسية صهيونية ، شاركه فيها أثنان من الشبان أحدهما فلسطيني والاخر سوري ، لكنه هو من قاد العملية ، هو من أستطلع وهو من أقتحم وهو من كان المقدام في التنفيذ،يا لهذا الرجل !! أي محيط عاش به وأي ظرف دفعه للتطوع فدائيا وماهي قناعاته التي استلته من دفء أهله وحميمة أمه ليغادر الارض التي تربى بها وترك كل صحبته وأقرانه ليذهب نحو قناعاته وإيمانه ، ويا ترى كم عراقي مثله في فلسطين أو في غيرها من بقع الثورية في العالم ؟ هل كان لنا أحد في ظفار؟ هل شارك عراقي في ثورة اليمن الجنوبي ضد الاستعمار البريطاني ؟ هل كان بين ثوار الجزائر عراقي ؟ وهل يعرف الكثيرون إن عراقيين شاركا في الحرب الاهلية الاسبانية ضد الفاشست ومن أجل الجمهورية الاسبانية وهما (
سبتي ابراهيم هورش ونوري أنور روفائيل ) وهذا الاخير كان عضوا في أول لجنة مركزية للحزب الشيوعي العراقي عند تأسيسه عام 1934؟
إن تأريخ الشعوب الحقيقي هو هذا ، هؤلاء هم الابطال المنسيين الذين جعلوا وجه أوطانهم والتاريخ أكثر نصاعة، بمقابل وجوه كالحة قذرة حكمت وتحكمت بمصائر الشعوب، أعتقد إن تأريخنا العراقي يزخر بأمثال هؤلاء ولغرض أن نقدم لهم أقل ما يستحقون علينا أن نتذكرهم ونكتب عنهم ونقص حكاياتهم ولنكن أوفياء لمسيرتهم ونواصل الطريق ، نفس الطريق ، متمسكين بالمبادئ قبل كل شيئ .

 
 
Bilden kan innehålla: 2 personer
Bilden kan innehålla: 3 personer, personer som ler, utomhus
 
 ‎2019-‎08-‎08