وحده الأبيض….يليق بك”


الأديبة هناء سلوم
زحام ما قيل…!!
ما كتب الأولون..!!
أم أنه ضجيج الصمت أسكتنا!!
ليس إلا مساحة الصبر الجميل….
وما توارى خلف أقبية الذهول…..
مساء ما تهاوى لضيق الوقت…لامتداد الوقت…لاتساع الوقت..
……
لم تكن غائبا”…
كنت هنا دائما”…على بعد شهقة….حتى تثير في ضجيجا” كهذا……
لم تغب يوما”….كنت صامتا” دوما”…
صمتي الجليل…جعل اقتفاءك بلا أثر؟!!!
-لنا كل الوقت لنرى أنك( تمهل)….
عذب الأمل فيك.. و الأشياء العذبة تشبه الأحلام…
لكن…هل تبقى كذلك!!؟
-لنا كل اليقين لنرى أنك (لا تهمل)…
لكن….!!
ما تفعل.. لأعود إلى جنوني بلا حساب!؟
لأجدني وقد ضيعتني اللغة!!!
لأمسك الألوان…وقد احتلني اللون الأسود الجميل..
الذي(لا يليق بي)…
صمتا” أحلام!! ….إذا حدث والتقيتك يوما” ..سأصفعك بلا ترد
/كما تمنى أحدهم/
وحدك تعرفين السبب…
……….
لكل زهرة: وحده الأبيض يليق بك…لكن…احرصي على أن يكون خالص البياض..
ولا ترفضي شرف التجذيف إذا عجزت السفن المنمقة..
إن في القوارب نجاة…
………
أيتها الشمس….
دوما” تشرقين….فتضعين حدا” لأحلامي المشردة..

2019-02-08