قابوس بلا شرف وبلا ناموس !غازي حسين  «»   السياسية الأميركية تجاه دول الجوار السوري!ربى يوسف شاهين  «»   كي لا ننسى ..الإستعمار الفرنسي في سوريا !الطاهر المعز  «»   بعد أربعة أعوام من العدوان … الحرب على اليمن إلى أين !هشام الهبيشان  «»   تعديلات دستورية بالإكراه!محمد سيف الدولة  «»   المعارضة بين الأمس واليوم !عباس البخاتي  «»   بطاقة إلى السجين الفلسطيني !شاكر فريد حسن  «»   غبار الإصلاح جرفته السيول!سلام محمد العامري  «»   متابعة مهمة لتهم فساد شركتي بتروفاك ويونااويل !احمد موسى جياد  «»   درب الياسمين, فيه اشواك ايضا!خالد الناهي  «»   تركيا والحنين إلى الماضي الاستعماري ! ميلاد عمر المزوغي  «»   ساق ناديا المبتورة من اعلى الفخذ ! حمدي فراج  «»   الأسرى الفلسطينيين قضية وطن!سالي علاوي  «»   تداعيات الانتصار العسكري والسياسي للدولة السورية !حسن مرهج  «»   السودان … ينهض!محسن القزويني  «»  
ثقافة

عندما يصبح القلم جريمة.. الروائي علاء مشذوب مثالا!نايف الجماعي

 

نايف الجماعي

في العالم العربي لا يحاسب اللص ولا يسجن الفاسد ولا يقتل الإرهابي ، لكنهم يقتلون حملة الأقلام والفكر.

مسوخ بشرية ملثمة على متن دراجة نارية تغتال الأديب  والكاتب الروائي العراقي الكبير:

علاء مشذوب وتمطر جسده بـ13 رصاصة حقيرة وسط كربلاء.

يعتبر قتل هذا الهرم الثقافي الشامخ وإطفاء هذه الشمعة المضيئة وصمة عار في جبين الحكومة العراقية والمرجعيات الدينية في كربلاء.

لكن مهما كان حجم القتلة أفراد أم مرجعيات أم دول ليس بمقدورها أن تطفئ هذا النور الذي ينبثق في نفوس الكثير من أحرار هذه الأمة ، فهناك ألف علاء في العراق لن يستطيعوا إسكاتهم ، وهناك جيش جرار من أمثال علاء في الوطن العربي الكبير تصدح أصواتهم ولن تجف أقلامهم، وسيبقون كابوس مزعج وشوكة بحلق الأفكار الظلامية الشريرة.

خالص عزائي للرواية والثقافة والفكر  والأدب ، والرحمة والغفران وعلو الدرجات للروائي علاء مشذوب عبود ، وعظيم الصبر والسلوان لزوجته وأولاده الأربعة القاصرين ، والخزي والعار والهلاك للقتلة أعداء الله والإنسانية والحياة!!

2019-02-07

Print Friendly, PDF & Email

قد ترغب قراءة:

مقالات

قابوس بلا شرف وبلا ناموس !غازي حسين

مقالات

السياسية الأميركية تجاه دول الجوار السوري!ربى يوسف شاهين

مقالات

كي لا ننسى ..الإستعمار الفرنسي في سوريا !الطاهر المعز

التخطي إلى شريط الأدوات