عالمة الآثار العراقية الدكتورة لمياء الكيلاني في ذمة الخلود

تنعى رابطة الأكاديميين العراقيين في المملكة المتحدة خبيرة الآثار الدكتورة لمياء الكيلاني حيث وافاها الأجل في عمان, الأردن صباح يوم الجمعة المصادف ١٨ كانون الثاني ٢٠١٩
.
ان رحيل العالمة الكيلاني خسارة فادحة لا تعوض فقد كانت الفقيدة احدى ناشطات رابطتنا وساهمت في فعالياتنا المكرسة للبحث في كنوز آثار وحضارة بلادنا (ما بين النهرين) وعملت الفقيدة بدأب ومثابرة في عودة الآثار التي نهبت قبل واثناء وبعد ٢٠٠٣ كما وضحته في محاضرتها القيمة: “تدمير المباني التراثية في العراق منذ 2014” التي إشتركت بها ضمن ألأمسية ألإستذكارية التي أقامتها الرابطة تحت عنوان “التراث العراقي-التحديات و الحلول” عام 2015

لقد اقترن اسم د٠ لمياء مع التراث العراقي وبرحيلها يفقد العراق ركن مهم اخر من اركان تاريخه الذي دمر على مر السنوات الاخيرة.

الذكرالخالد للمياء الكيلاني وأحر التعازي لعائلتها الكريمة ولزملائها ومحبيها