قال وزير الخارجية العراقي، محمد علي الحكيم، إن العراق يدعم وحدة سوريا وعودتها إلى وضعها الطبيعي في العالم العربي .

وشدد على أن بلاده تؤيد استعادة سوريا مقعدها في الجامعة العربية، والقضاء على الإرهاب فيها، فضلا عن ضرورة إعادة فتح المنافذ الحدودية وتنشيط التجارة البينية بين البلدين، بحسب ما نشره حساب الوزارة الرسمي على تويتر.

واعتبر أن “الأمن فى سوريا ووحدتها يوجب إنهاء النزاع، وأن اتفاق السوريين يحل الأزمة”، قائلا: “سندعم عودة سوريا للجامعة العربية”، خلال ندوة حوارية مع وسائل الإعلام.

وشدد الحكيم على سعي العراق لإجراء تعاون مع مجلس التعاون الخليجي، مضيفا “سنحرص بقوة على تحسين علاقاتنا مع دول الخليج“.

وأشار الوزير إلى أأن العراق تقدم بآلية وفكرة لإصلاح الجامعة العربية، نواتها برنامج غوتيريش لإصلاح الأمم المتحدة” ، مشيرا إلى أن العراق تقدّم بطلب للانضمام إلى مفوضية حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة.

وتطرق وزير الخارجية إلى الملف الفلسطيني، مشددا على أن العراق يؤمن بحل الدولتين، عن القضية اليمنية، اكد تأييده لـ”اجتماع ستوكهولم لإنهاء الأزمة اليمنية قائلا “ندعم إبقاء اليمن موحدا”، وحول الازمة.

2019-01-03