استنكار
تستنكر منظمة بنت الرافدين، حادثة إغتيال الناشطة المدنية السيدة سعاد العلي في محافظة البصرة ظهر يوم الخامس والعشرين من ايلول لعام 2018، وتعتبر هذه الحادثة – كنظيراتها – مؤشر خطير على تراجع ملف حماية المدافعين عن حقوق الانسان، والإستخفاف بأرواح المواطنين .. خاصة أن كان المستهدف هو المرأة.
وتطالب الجهات الأمنية المختصة بالتحقيق في هذه القضية وإحالة الجاني الى القضاء، وتناشد جميع المنظمات المدنية ونشطاء حقوق الإنسان الى توخي المزيد من الحذر في عملهم وتحركاتهم لأن وجودهم الحركي في على أرض الواقع يساهم في القضاء على الفساد والتغيير والإصلاح.
الرحمة والسلام الى روح السيدة سعاد العلي والصبر والسلوان لذويها ومحيبها.
وانا لله وانا اليه راجعون