الصحفي والمعارض اليساري المصري حسين عبد الرازق في حضرة الموت
كتب: شاكر فريد حسن
غيب الموت حسين عبد الرازق، المناضل والمغكر والشخصية الوطنية المصرية المعارضة، وعضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوحدوي المصري، والناشط في مجال حقوق الانسان، وزوج الكاتبة والمناضلة فريدة النقاش، تاركًا وراءه سيرة حافلة وتاريخًا من النضال المشرف والمواقف الجذرية والكتابات السياسية والفكرية.
ويعد الراحل عبد الرازق مناضلًا كبيرًا، كرس حياته في الدفاع عن القيم الانسانية العليا التي آمن بها، وانتمى الى تنظيمات سياسية يسارية تقدمية تنادي بالمساواة والحرية والعدالة الاجتماعية، وانتهى به المطاف في حزب التجمع العام ١٩٧٦.
حسين عبد الرازق من مواليد العام ١٩٣٦، تخرج من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، وعمل محررًا في جريدة ” الأخبار ” ثم في قسم البحوث بجريدة ” الجمهورية “، سجن أكثر من مرة خلال انتفاضة الخبز .
أسس عبد الرازق صحيفة ” الأهالي ” وأشرف عليها، ثم مجلة ” اليسار “، وله عدة مؤلفات واصدارات، منها مؤلفه عن تجربة صحيفة ” الأهالي “، وكتابه عن العراق، واصداره عن التجربة الخليجية في مصر .
‎2018-‎09-‎02