الناتو يؤكد عزمه على نشر الدرع الصاروخية في أوروبا بالرغم من الاتفاق مع إيران

© Sputnik. Nikolay Lazarenko

أكد المتحدث باسم حلف الناتو، أونا لونغيسكو، لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الجمعة، أن الحلف يخطط لنشر الدرع الصاروخية في أوروبا، بالرغم من الاتفاق حول النووي الإيراني بين " السداسية" الدولية وطهران، وأن الدرع لا تستهدف روسيا.

وقال لونغيسكو: " تهديد دول الناتو، المرتبط بانتشار الصواريخ الباليستية مستمر في الصعود…اتفاق الاطار(حول برنامج ايران النووي) لا يغير هذه الحقيقة".
وأضاف المتحدث أن الدرع الصاروخية الأوروبية ليست موجهة ضد روسيا
وأعلنت روسيا في وقت سابق أن إبداء عدد من الدول الأوروبية رغبتها في نشر منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية على أراضيها يؤكد مخاوف روسيا الاتحادية من أن الغرب يعمل فقط على تقويض قوة الردع النووية الروسية.
وتنفذ روسيا إجراءات مضادة هدفها بالدرجة الأولى، تزويد الجيش الروسي والأسطول بأنظمة حديثة تسمح بتحييد قدرات منظومة الدفاع الصاروخية الأمريكية.
وتنص العقيدة العسكرية الروسية الجديدة على أن إقامة ونشر الدرع الصاروخية الاستراتيجية التي تقوض الاستقرار العالمي وتنتهك توازن القوى القائم المجال الصاروخي النووي، يعد أحد الأخطار العسكرية الخارجية الرئيسة.

2015-04-04