روحاني يحذّر ترامب: إيران ستكون أم المعارك
حذّر الرئيس الإيراني حسن روحاني، نظيره الأميركي دونالد ترامب، من «اللعب بالنار»، مُجدّداً تحذيره من أنّ إيران يمكن أن تغلق مضيق هزمز الاستراتيجي، ومؤكداً أنّ الحرب مع إيران ستكون «أم المعارك».
وأمام ملتقى أقيم في العاصمة الإيرانية، طهران، بمشاركة رؤساء الممثليات والبعثات الديبلوماسية الإيرانية حول العالم، قال روحاني مخاطباً الرئيس الأميركي: «أنت تُعلن الحرب، وبعد ذلك تتحدّث عن رغبتك في دعم الشعب الإيراني (…) لا يمكنك أن تحرّض الشعب الإيراني على أمنه ومصالحه».
ومجدداً تحذيره من إمكانية إغلاق مضيق هرمز، قال مخاطباً ترامب: «لقد ضمنّا دائماً أمن هذا المضيق، فلا تلعب بالنار لأنك ستندم»، وأضاف: «السلام مع إيران سيكون أم كل سلام، والحرب مع إيران ستكون أم كل المعارك».
وقال روحاني: «كلّما سعت أوروبا للتوصل إلى اتفاق معنا، زرع البيت الأبيض الخلاف». إلا أنه أضاف: «يجب أن لا نعتقد أن البيت الأبيض سيظلّ إلى الأبد على هذا المستوى من المعارضة للقانون الدولي وضد العالم الإسلامي».
حملة أميركية ضدّ إيران
تأتي تصريحات روحاني قبل كلمة مرتقبة لوزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، بعنوان «دعم الأصوات الإيرانية»، يلقيها في كاليفورنيا في وقتٍ لاحق اليوم، وتعتبر جزءاً من جهود واشنطن لإثارة الاضطرابات ضدّ الحكومة الإيرانية.
وفيما تسعى الولايات المتحدة إلى تشديد القيود الاقتصادية على طهران، بعد انسحابها من الاتفاق النووي، أطلقت جهوداً دعائية مشتركة تشمل حملات على مواقع التواصل الاجتماعي لإثارة الاستياء الشعبي في إيران.
‎2018-‎07-‎23