الامام الحسين قام بثورته في تموز
د عزيز الدفاعي
افي الالواح البابلية قبل 4000 عام ان الهة شنعار اختارت اللاله سين حفيد ايليا المخلص الذي اغتالته الالهة في كوثي ( الكوفه ) لينقذ عشتار من ورطتها في العالم السفلي ويخلص الامة العراقيه من الفتنة
وقبل رحيله الى بابل راى حلما بان الالهة تدعوه ليقدم اليها على عجل …وقص الحلم على اخته الاله كشتنينا التي تكنى (بي ليلى ) فقالت له:- انك مقتول لا محال وشجعته على الرحيل لان ذلك قدره .
وقد قتل سين في شهر تموز من يوم الاثنين في بابل بعد ان منعت عنه الهة الشر الماء والطعام قبل مصرعه وتركت جثته في العراء تحت اشعة الشمس المحرقة .
والحسين الذي سماه الرسول (ص) هو ابن ايليا بالاراميه او علي الذي قتل في كوثي (الكوفه) عام 658 م وسين او الحسين هو النسخة البشرية والذي راى حلما بان جده رسول الله يناديه ( العجل العجل ياحسين) فقص الرؤيا على اخته زينب (ع) التي تلقب بالحزينة وقد لقي نفس المصير الذي لاقاه سين في كربلاتو (ضاحية بابل الجنوبية) في شهر تموز …وفي يوم الاثنين !!!!!!
انظر كتاب : فراس السواح-(لغز عشتار وغيرها
).
لا تستغربوا اذا ان يقترن تموز في العراق بالثورات والانقلابات والانتفاضات والدم والشهداء
انه القدر العراقي على مر التاريخ !

 

‎عزيز الدفاعي‎s foto.
 

2018-07-19