“إلي شباب العراق الثائر”
صلاح عمر العلي
اخوتي وأبنائي العراقيين في المحافظات الجنوبية الكريمة
ثقوا واطمئنوا تماما بان كل شرفاء العراق في محافظاته المختلفة يمنحونكم تأييدهم المطلق وبدون حدود في دعم انتفاضتكم الوطنية الهادفة لانتزاع حقوقكم المشروعة ومن اجل تحقيق مستوى من العيش الكريم الذي يليق بكم واسترجاع سيادة الوطن وحرية ابناءه المسلوبة
ويتمنون لكم النجاح والتوفيق في تحقيق تلك المطالب النبيلة التي هي ليست مطالبكم فقط وإنما مطالب عموم الشعب العراقي من شماله حتى جنوبه وهم مستعدون لمساندتكم بل ومشاركتكم هذه الاحتجاجات الشجاعة ضد فساد رجال السلطة التي فرضها عليكم المحتل الامريكي اللعين وضد نهب وسرقة أموال وثروات العراق الهائلة وترك الملايين من أبناء العراق امام مصير بائس وتعيس في بلد غني بثرواته الطبيعية وغيرها وعلى رأسها ثروتي النفط والغازوبعقول ابنائه
وثقوا أيها الشباب الثائر ان الملايين من اخوانكم العراقيين يقفون على اهبة الاستعداد للنزول الى الشارع ومشاركتكم تحرككم الوطني اذا ما دعى الداعيً
ولابد ان تدركوا بان هذه الانتفاضة الشعبية ستنمو وتتطور حتى تحقيق أهدافها ما دامت بعيدة عن تاثيرات الأحزاب الفاسدة واصحاب العمائم والطائفيين من شيعة وسنة والجواسيس وسراق ثروة العراق
2018-07-18