تحررت تكريت !.. إذن داعش لم تكن بحاجة إلى 30 سنة؟

 

صائب خليل


وأنا أكتب هذه السطور، تتوالى أخبار تحرير مناطق تكريت الواحدة تلو الأخرى(1) ويستقبل الناس أبطال الحشد الشعبي والقوات العراقية بالزغاريد والقبلات، مما لا يبقي أي شك في أن تحرير المدينة بالكامل قد يعلن في أية لحظة، وربما تكون قد تحررت فعلاً وأنت تقرأ الآن.

وإن صدقت تقديرات اللواء محمد علي جعفري، القائد العام للحرس الثوري في ايران فأن سقوط داعش في تكريت التي تقع في نهاية جبال حمرين الستراتيجية ستعني نهاية قريبة لداعش التي لن تصمد في المدن الأخرى التي لا تعطي تلك الميزة.(2)

وهنا وفي غمرة هذه الأفراح التي طال انتظارها، لا مفر للمرء أن يتذكر تصريحات وزير الدفاع الأمريكي السابق ليون بانيتا بأن دحر داعش (بمساعدة الولايات المتحدة) سيستغرق فترة تصل إلى ثلاثين عاماً! (3)

http://vid.alarabiya.net/images/2013/02/04/30760308-1009-4d70-bb7f-056dfaf748a3/30760308-1009-4d70-bb7f-056dfaf748a3_16x9_600x338.jpg

http://vid.alarabiya.net/images/2013/02/04/30760308-1009-4d70-bb7f-056dfaf748a3/30760308-1009-4d70-bb7f-056dfaf748a3_16x9_600x338.jpg

 

فهل يمكن أن تكون تقديرات وزير الدفاع لأكبر دولة في العالم، عسكريا واستخباراتياً، بهذا الخطأ الكبير؟ أم أن قوات الحشد الشعبي والدعم الإيراني (من مئة استشاري) أقوى من الولايات المتحدة وإمكانياتها لتجنيد الحرب على داعش؟ إن لم يكن هذا معقولاً فلا مفر من أن بانيتا كان يكذب! ويبدو أنه ذهب في كذبته حداً بعيداً جداً، بحيث أن رئيس دولته اكتفى بعشر هذه المدة (ثلاث سنين)(4)

وحتى هذه السنين الثلاث كذبة كبيرة. فكم اسبوعاً قد مضى منذ بدأ الحشد الشعبي القتال؟ وكم أسبوعاً أو شهراً سيكفي لإنهاء داعش في العراق (بفرض عدم تدخل اميركا لحمايتها)؟

لنعد بذاكرتنا إلى الوراء عقداً ونيّف من الزمن، ولنتذكر نصيحة بوش للأمريكان في حربه على “الإرهاب” حين أوصاهم "بالصبر" لأن الصراع لن يكون قصيراً .. والطريق إلى النصر قد يكون طويلاً "(5) أو حديث وزير دفاعه عن "الحرب الطويلة"، "حرب الأجيال" التي ستسغرق "عشرات السنين"، لقلع "الإرهابيين… الذين يريدون أن يحكموا العالم"! (وكان صادقاً في هذا الجزء!) (6)

فهل أن أميركا ضعيفة إلى هذا الحد، أم كانوا يكذبون جميعاً؟ وإذا كان بانيتا يكذب على العراقيين للضغط عليهم فلماذا يكذب بوش ورامزفلد على الأمريكان أنفسهم؟ ولماذا يتجه هذا الكذب دائماً إلى إطالة توقعات الحرب؟

 

أما لماذا يكذبون على الشعب الأمريكي كما على الشعب العراقي، فلأنهم يعتبرون شعبهم الأمريكي هو الآخر عدو وضحية في نفس الوقت، تماماً مثل الشعب العراقي! ومن يتابع تصرفات الحكومات الأمريكية داخل بلادها خلال "الحرب على الإرهاب" يفهم أن تلك الحرب إنما هي على الشعب الأمريكي أكثر مما هي على الإرهاب، تماماً مثلما هي على شعوب الدول الإسلامية! فخلال فترة الحرب قامت الحكومات الأمريكية بسلب الشعب الكثير جداً من الحقوق المدنية التي تضمن ديمقراطيته وقدرته على محاسبة ومراقبة السلطة، وأعطت السلطة بالتالي القدرة على مراقبة الشعب!

وتأتي إطالة الحرب دائماً مع الحديث عن "كلفتها".. فبانيتا قدر كلفة الحرب الطويلة بـ 1.1 بليون دولار. والسر في هذا النحو، أن من يحكم الولايات المتحدة هم عصابة أثريائهم تقوم مصالحها على أن يصبح الشعب قطيعاً جاهلا وطائعاً يعمل لإثرائهم. والحرب الطويلة تضمن الطاعة الطويلة، وتبرر صرف المليارات لصالح شركات السلاح و"الأزمات" الإقتصادية وخفض الأجور.. كذلك فأن الحرب تبرر وقف الديمقراطية وتغول السلطة وإخفاء الأسرار. لقد أحس هؤلاء بالخطر حين زال حجة العدو المتربص، بزوال الإتحاد السوفيتي والحرب الباردة. فكان لا بد من حرب جديدة.. حرب طويلة وربما أبدية هذه المرة، حرب على "مفهوم" يمكن التلاعب به، وليس جهة مادية يمكن دحرها.

ففي الحقيقة ، كان بانيتا وبوش ورامزفلد، عندما يقدرون زمن الحروب، فإنهم يتحدثون لا عن تقدير، بل يقولون لنا "أمنياتهم" و "خططهم" لجعل الحروب طويلة بهذا الشكل. الحرب جنة السلطة المستبدة في الداخل والخارج. فالأصوات تسكت في الداخل وتقبل بالتجسس على تلفوناتها وتعريتها أمام الأجهزة في المطارات وعدم المطالبة بكشف الحقائق أو الإلتزام بالقاون والدستور.

وفي الخارج تعطي الحرب إمكانيات هائلة للقتل والضغط والتركيع. قبل أن يضرب اوباما المالكي في انقلابه الأخير، قالت إدارته أن دعم العراق في حربه ضد داعش يتوقف على مواقف الحكومة من "مصالحة بقية الطوائف" وإشراكها في الحكم (المقصود قبول إدخال المزيد من عملائها في الحكومة والأمن والجيش، وقبول رضوخ أكبر لتوجيه الأموال لكردستان). ولما لم يستجب المالكي الذي كان يشعر أنه قدم كل ما يستطيع من التنازلات والإنبطاح، أزاحوه، وجاء برجلهم العبادي محملا بمشاريع تحطيم العراق وتمزيقه. وبينما راح يدور في كل مكان متوسلا بالدعم للحرب "الطويلة"، ويشكو بطء رد الفعل ونقصه، كانوا هم مشغولين بالتسابق على تسليح كردستان بدون أخذ رأيه! (7)

كان لا بد أن يبتلع إهانة "الأصدقاء" ويسكت، فهناك "داعش"!

وتلعب داعش هنا نفس دور صدام حسين بعد حرب الكويت، والذي لخصه "فريد زكريا" في نيوزويك، في رده على منتقدي بوش الأب الذي لم يقض على صدام في تلك الحرب فقال مدافعاً عن قرار بوش بإبقاء صدام على قيد الحياة وفي الحكم: "بدون صدام (المقلوع الأنياب)، والقادر على إثارة الرعب في دول الخليج، ما كان سيكون مصير الدبلوماسية الأمريكية في الشرق الأوسط؟ إنها ستغرق في رمال الصحراء العربية حيث المشاعر الشعبية المعادية للأمريكان".

اليوم جاء الأمريكان ليقضوا على داعش، مثلما أتوا قبل ربع قرن ليقضوا على صدام فتركوه. وجاءوا اليوم بكل حثالات الأرض معهم، ليكونوا خدعة "التحالف الدولي" للحرب على داعش. آلاف الطلعات التي لا يعلم أحد كم دفع العبادي مما تبقى من أموال العراق ثمناً لها، ولم نعرف من نتائجها شيئاً سوى أنها كانت تلقي بالأسلحة والذخيرة إلى داعش بين الحين والآخر، وحتى في حرب داعش مع أصدقائهم الكرد!

ومن الطبيعي فإنه بمثل تلك الطريقة في تسيير الأمور وبمثل هذا "الدعم" من أصدقاء العبادي في "التحالف الدولي"، لن يكون بانيتا كاذباً، ولا غرابة أن تستمر الحرب ثلاثين عاماً كما كان يراد لها…أو على الأقل لثلاث سنين كما خفضها أوباما ويصر عليها كيري حتى اليوم(8)

لكن شيئاً ما حدث، لم يكن في الحسبان…. وأنفجرت فقاعة داعش!..

وعندما تنفجر فقاعة داعش،… فستنفجر فجأة فقاعات أخرى!(9)

 

(1) القوات العراقية ترفع العلم في ثلاثة مواقع جديدة بتكريت
http://www.iraqicp.com/index.php/sections/news/26052-2015-03-11-10-55-37

(2) قائد الحرس الثوري: داعش سيزول من العراق بعد تحرير تكريت
http://www.alalam.ir/news/1684383

(3) Fighting ISIS: $1.1bn already spent, ‘30 years of war’ to come — RT News
http://rt.com/news/193780-isis-billion-30-panetta/

(4) Obama to seek three-year war authority against ISIL
http://www.usatoday.com/story/news/politics/2015/02/10/obama-aumf-authorization/23191867/

(5) Bush warns of long fight ahead – Chicago Tribune
http://articles.chicagotribune.com/2001-09-16/news/0109160295_1_pakistan-state-colin-powell-world-trade-center

(6) The Long War – SourceWatch
http://www.sourcewatch.org/index.php?title=The_Long_War

(7) العبادي: الحرب طويلة مع داعش بدون دعم العالم للعراق
http://www.elaph.com/Web/News/2015/2/980780.html

(8) كيري: لا يمكن تأكيد إنهاء المواجهة العسكرية ضد داعش خلال 3 سنوات

http://www.almayadeen.net/latestnews/2015/3/11/98491/

(9)‫احتفال سكان بلدة العلم شرق تكريت بعد تحريرها من "الدولة الإسلامية"‎ – YouTube
https://www.youtube.com/watch?v=_5AC-QlAAFE&sns=fb&app=desktop

‏13‏/03‏/2015