بانتظار رئيس الحكومة !!ثريا عاصي  «»   أخطر ما ينتظر السعودية.. إنقاذ الحريري في “اللحظة الأخيرة” !ماجدة الحاج  «»   (التسوية التاريخية …) لماذا الان بعد اندحار الارهاب يا عمار الحكيم !عزيز الدفاعي  «»   الاستغلال الرأسمالي البشع و ذكاء العمال في التعبير عن مطالبهم!زياد العاني  «»   قصة العدوان والصمود!وفاء الكبسي  «»   لم أكن في الجزائر يوم إعلان ( بيان الاستقلال)!!رشاد أبوشاور  «»   ماذا عن غير الحريري! عادل سمارة  «»   بعد نهاية داعش العراق … ما هو مشروع أمريكا الجديد في العراق !؟هشام الهبيشان.  «»   مخاطر فكرية خلف الأزمات الراهنة!صبحي غندور  «»   حين سقطت السعودية فى ” الاملاء !أحمد الحباسى  «»   ما يجري في الخليج والمنطقة !ماجد احمد الزاملي  «»   القبيلة …لم يعد باليد حيلة ! ميلاد عمر المزوغي  «»   رقائق الكترونية لتحكم بالبشر مستقبلاً!عميرة أيسر  «»   ترامب يتجرّع كأس السمّ على بوابات حارة حريك وبعبدا وقد يلجأ لتغيير حصانه السعودي…! محمد صادق الحسيني  «»   ملحوظات عن جماعات «الإرهاب الإسلامي» !ثريا عاصي  «»  
مقالات

ليلة السكاكين الطويلة – خفايا ما قبل أستقالة الحريري!زياد العاني

 
ليلة السكاكين الطويلة – خفايا ما قبل أستقالة الحريري

د. زباد العاني

روبرت فيسك الصحفي البريطاني الشهير الذي عاش في لبنان لمدة ثلاثين عاما مراسل التايمز سابقا و الاندبندنت حاليا و مؤلف كتاب ويلات وطن الشهير حول الحرب اللبنانية و الذي يعرف خفايا السياسة اللبنانية و الشرق الاوسط وله مصادره الموثوقة، كتب في جريدة الإندبندنت يوم 9 تشرين الثاني (نوفمبر) مقالا بعنوان “إستقالة سعد الحريري من رئاسة الوزارة اللبنانية ليست كما تبدو” أذكر منها بعض المقتطفات (مترجمة بتصرف)
يقول فيسك إن رئيس الوزراء اللبناني لم يكن يتوقع هوشخصيا استقالته مؤكدا أن الحريري كان لديه خطط مقابلات مع مسؤولين في البنك الدولي يوم الاثنين 6/11 (هو غادر الى الرياض يوم الخميس 3/11) علاوة على عدة اجتماعات بخصوص تحسين نوعية المياه في لبنان. ويضيف فيسك إن هذه االاجتماعات لن تكون من ضمن اولويات رئيس وزراء يخطط لإعلان استقالته بعد أيام.
ويقول “فيسك أنه عندما حطت طائرة الحريري في الرياض كان أول ما شاهده هو عدد كبير من رجال الشرطة يحيطون بالطائرة وعندما صعدوا على متنها كان أول ما فعلوه مصادرة هاتفة النقال والهواتف التي بحوزة حرسه ومرافقيه وهكذا تم إسكات رئيس وزراء لبنان” .
ويورد دلائل على أن الحريري محتجز فعليا بالتركيز على أمرين : أولهما أن كتاب الاستقالة لم تكن كلماته مطلقا و كذلك أنه في الايام الاولى كل من يتصل به يقول له جملتين فقط ” أنا بخير” و “سأعود قريبا” وهو من عادته التحدث طويلا.
مساء أمس السبت قال مستشار رئيس الجمهورية اللبنانية ( سمعتهمن أذاعة بي بي سي ) “هل من المعقول أن رئيس الجمهورية لا يستطيع الاتصال برئيس وزرائه؟” أشارة الى أستنتاج رئيس الجمهورية أنه فعلا محتجز.
و يذكر فيسك أمرا لم يتردد كثيرا بوسائل الاعلام وهو أن السعودية مطلوبة لشركة الحريري ” أوجر أو أوجيه Oger و مقرها السعودية بمبلغ 9 مليار دولار فهل هناك علاقة علما بأن الشركة أفلست في الصيف الفائت بشبهات فساد و سوء أدارة.
و يعلق فيسك على ما يجري في السعودية قائلا إن الاوضاع هناك دراماتيكية حيث اعتقلت السلطات 11 أميرا بينهم أمراء بارزون مثل الوليد بن طلال علاوة على 4 وزراء وعددا كبيرا من المسؤولين السابقين كما جمدت السلطات نحو 1700 حساب مصرفي ويقول أن ” ليلة السكاكين الطويلة” للامير محمد بن سلمان قد بدأت في الواقع منذ تلك الليلة.” و هو يعني بذلك ليلة الحسم أشارة الى الليللتين التي أعدم فيها هتلر سنة 1934 منافسيه في النظام النازي ليستحوذ فيها على السلطة المطلقة (ز.ع )
ويوضج فيسك أن ليلة الحسم بالنسبة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان بدأت مبكرا بمجرد وصول سعد الحريري إلى الرياض ثم يتسائل ماذا أراد الأمير؟
يضيف فيسك أن محمد بن سلمان أراد الضغط على الحكومة اللبنانية من أجل الإطاحة بحزب الله من خلال بدء حرب أهلية جديدة في لبنان لكن فيسك يقول إن هذا الامر لن يفلح “لأن اللبنانيين رغم انهم أقل ثراء من السعوديين إلا أنهم أكثر ذكاء” فكل فريق سياسي في البلاد ومن ضمنهم حزب الله يطالبون بأمر واحد فقط وهو عودة الحريري من السعودية. ثم أنه من أجل ضرب حزب الله فلا بد أن يكون من خلال الجيش و الجيش فيه نسبة كبيرة من الشيعة فلن ينجح هذا السيناريو .
ويختم فيسك قائلا إن عائلة سعد الحريري بكاملها في الرياض حاليا فلو عاد إلى بيروت سيكون قد ترك زوجته وأبناءه “رهائن في الرياض “. لذلك فبعد أسبوع من هذه “المسرحية الهزلية” هناك مطالبات في بيروت بتولي شقيقه الأكبر بهاء الحريري منصب رئاسة الوزراء في لبنان.
رابط مقالة فيسك في خانة أول تعليق

 

Ziad Al-Anis foto.

 

2017-11-13

قد ترغب قراءة:

مقالات

بانتظار رئيس الحكومة !!ثريا عاصي

مقالات

أخطر ما ينتظر السعودية.. إنقاذ الحريري في “اللحظة الأخيرة” !ماجدة الحاج

مقالات

(التسوية التاريخية …) لماذا الان بعد اندحار الارهاب يا عمار الحكيم !عزيز الدفاعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات