هكذا يختصر اعلام استفتاء مسعود بارازاني العراق والكرد:

عبدالرضا الحميد
المالكي والعبادي يمثلان العراق الواحد الموحد!!!.
وبارازاني وطالباني يمثلان الكرد!!!.
حاشا للعراق ان يمثله المالكي والعبادي فهما جزء من بطانة بريمر التي مررت الدستور المفخخ لتقسيم العراق وتدمير وجوده ( في اختيار رؤساء الحكومة العراقية رجحت الاصوات الكردية نوري المالكي ضد غريمه ابراهيم الجعفري ورجحت العبادي ضد غريمه المالكي، وابقت حزب الدعوة قابضا على سلطة الحكومة اكثر من 12 سنة).
وحاشا للكرد ان يمثلهم الاقطاعيان طالباني وبارازاني اللذين بنيا امبراطوريتيهما الماليتين الهائلتين على جماجم الكرد الشرفاء قبل عام 2003 وبعده ، وهما ايضا جزء من بطانة بريمر.
لن يمثل العراق الا شعبه، وارادة شعبه، والقوى الخيرة الحية التي ناهضت العملية السياسية القائمة على مفهوم (تقاسم لحم الاسد الجريح العراق).
ولن يمثل الكرد الا الشرفاء الغيارى منهم الذين لم يجعلوا غرف سكرهم وعربدتهم (متحفا لجماجم الضباط العراقيين) ولم يدفعوا الكرد نحو مهالك ومزالق ابقتهم دائما في دوامة (مكوثهم الابدي في الرحيل صعودا الى الجبل ونزولا منه)، وفي حدود معرفتي فان هناك المئات من الكرد ـ وبعضهم اصدقاء ـ يتوفرون على خصال انتماء صميم لارادة الفقراء الكرد والاخلاص لهم والحرص على عدم رميهم في متاهة دموية جديدة ( وللحديث بقية في وقت آخر).

‎عبد الرضا الحميد‎s foto.
 

 2017-09-08