الإعلان في البصرة عن تسمم عشرات الآلاف من السكان!  «»   من سيكتب الفصل القادم من الصراع ضد الرأسمالية المتوحشة!زياد العاني  «»   أين اخْتَفَت المَدافِع الرشّاشة المُثَبَّتة فوق مُدرَّعات إسرائيليّة على حُدود لبنان!رأي اليوم  «»   صدرت على موقع ‫(‬أمازون‫)‬ المجموعة الكاملة للتشريعات التي أصدرتها سلطة الاحتلال في العراق في عامي 2003 و 2004‫.!  «»   الجهود الدولية والتضحيات الشعبية لإقرار حقوق الانسان!ماجد احمد الزاملي  «»   عودة النظرة الدونية للمرأة!ادهم ابراهيم  «»   أمطار سياسية!ثامر الحجامي  «»   هل يرحل ماكرون كبطل أنصت لشعبه..أم بالقوة!ميشيل كلاغاصي  «»   التفوق العسكري الأمريكي وتوظيفه السِّياسي في منطقة الشرق الأوسط!عميرة أيسر  «»   رسالة إلى المتشاورين في السويد!عبدالعزيز البكير  «»   عوامل نجاح مشاورات السويد… وابعاد المرحلة المقبلة! زين العابدين عثمان  «»   إجتماع مجنانين !واثق الجابري  «»   ليس أمام ترامب إلا الخيار العسكري لمنع طهران من تصدير النفط!صالح القزويني  «»   حسونة ذهبت الى سامراء وحلفت عبيد الوركاء وجمدتهم كتماثيل في الزقورة!صائب خليل  «»   الأفكار تزرع ولا تموت !محمد جواد الميالي  «»  
مقالات

زيارة الصدر للسعودية ليس ارتماء في احضانها وقطيعة لايران!رائد عبد الحسين السوداني

زيارة الصدر للسعودية ليس ارتماء في احضانها وقطيعة لايران

رائد عبد الحسين السوداني

ربما لم تلق زيارة لبلد آخر من قبل أي زعيم سياسي عراقي أو عربي كما لقيت زيارة السيد مقتدى الصدر أواخر تموز 2017فقد استحوذت على كل برامج القنوات الفضائية السياسية وتحليلات الصحف والمواقع الالكترونية وأثارت العديد من التكهنات والكثير من اللغط ،وأول هذا اللغط من المعارضين إن الزيارة جاءت في وقت ليس مناسبا لها وانها ضد الجمهورية الاسلامية في إيران وكذلك تحضيرا لتشكيل قائمة انتخابية برعاية السعودية تضم التيار الصدري وبعض المحسوبين على السعودية وهناك من قارن بين موقف سماحة السيد حسن نصر الله أمين عام حزب الله لبنان المعادي للسعودية وموقف الحوثيين منها وغير ذلك من المواقف . وأيضا هناك من ركب الموجة وهلل وزغرد للزيارة على انها طلاق بين الفصيل الشيعي الكبير (التيار الصدري) وبين محيطه الشيعي العراقي كقناة الفلوجة من خلال أنور الحمداني وقناة دجلة من خلال عدنان الطائي .وهنا يجب أن نناقش هذه الفقرات علّنا نتوصل إلى بعض الحقائق .
في البدء لابد لنا أن نتفحص الصورة (صورة الوفد الصدري) لوجدنا جميع أعضاء الوفد من رجال وطلبة الحوزة العلمية بما فيهم وليد الكريماوي فهو في الاساس الشيخ وليد الكريماوي أي رجل حوزة وهؤلاء يحكمهم المنطق وينطلقون من المباديء الشرعية لا غير ذلك ،وأما من جانب الوقت فإن العراق ومنذ 1921لم يشهد وقتا مثاليا في حياته السياسية ربما إلا في هذا الوقت باخراجه داعش من عاصمة خلافته وكسر هيبة دولته واعادة الاعتبار لجيشه وقواته المسلحة فهذا يعد ظهيرا ستراتيجيا لكل مفاوض عراقي وأما بالنسبة للسعودية فإنها لا تمر بأفضل حالاتها فاقتصاديا تعاني جراء انخفاض واردات النفط وتكاليف حرب اليمن الباهضة ومساعدتها للقوات التي اسستها اصلا لحرب سوريا ضد رئاسة بشار الاسد ناهيك عن الوضع السياسي الداخلي بعد التغييرات التي حصلت في قمة الهرم الحاكم السعودي والسياسي الحصيف من يقتنص الفرصة ،قد يعلق أحدهم اذا كانت السعودية بهذا الحال فلم الهرولة تجاهها والجواب على ذلك انها لم تصل الى حافة الانهيار وباقية مؤثرة في الساحة العربية والدولية حتى.
فالكثير من الملفات عالقة بين البلدين أهمها الملف العقائدي المذهبي الذي ادخل المنطقة في أتون حروب هي في غنى عنها ولذلك اصطحب سماحة السيد طلبة الحوزة كمرافقين له حسب اعتقادي ،فالهدف الاساس للزيارة ينطلق من هذا المنطلق،والملف العقائدي يشمل السعودية أيضا فمنطقة الاحساء ملتهبة طائفيا وربما إذا خفف الشد الطائفي بعض الشيء عند صناع القرار في السعودية ستخفف الاجراءات القمعية ضد هذه المناطق وقد تشمل اليمن والبحرين والسعودية ولو على المدى البعيد ومن المعروف ان ولي العهد السعودي هدد ايران بنقل المعركة الى اراضيها وهذا يعني حربا طائفية كبرى لا تبقي ولا تذر فما يجري في ايران حتما سيجر العراق اليه للامتدادات المذهبية المعروفة بين البلدين فلربما ان الحوار على مستوى هاديء سيخفف من ثقل هذا الحمل كل بلدان المنطقة ،وأما علاقة الزيارة بالجمهورية الاسلامية فيخطأ من يظن ان سماحة السيد الصدر يسمح للسعوديين أن ينفذوا من تحت عبائته ضد ايران فالرجل ليس رقما سهلا ولا يمنح مواقفه بالمجان وكذلك هو لا يقف بالضد من الجمهورية الاسلامية ولم يصدر منه أو عنه ما يشير الى انه في خصومة مع ايران وللتذكرة انه حتى في لحظة رفع بعض المتظاهرين الذين اقتحموا مجلس النواب شعارات ضد ايران سافر فورا اليها واعتكف هناك مدة شهرين كدلالة واضحة بعدم وجود خصومة بينه وبين قيادة ايران الاسلامية ولماذا تكون ضد ايران اذا كان ينطلق من موقف مستقل والمعروف عنه لا يستلم اوامرا من هذا ولا ذاك وبذلك حاز على احترام الاطراف المعادية له قبل الصديقة ويمكنني القول ان اكثر جانب يحترم خيارات السيد مقتدى الصدر هو الجانب الايراني .
اما المفارنة بين السيد الصدر والسيد حسن نصر الله فهنا لم تكن بالصائبة ،فالسعودية أعلنت الحرب علانية ضد حزب الله فهل نستطيع ان نطلب من قيادة حزب الله السكوت على ذلك والحال ذاته في اليمن لكن في العراق لم تعلن السعودية الحرب رسميا ضده وإن كان هناك المئات من الانتحاريين جاؤوا من السعودية فمن الطبيعي هنا ونحن في خضم بداية بناء دولة وفي بداية بناء جيش قوي قائم على احترام سيادة البلدان الاخرى مادامت تحترم خياراتنا أن تجرى اتصالات بين كل الفعاليات في البلدين لبناء جسور الثقة المفقودة منذ ما قبل تاسيس ما يسمى بالدولة العراقية عام 1921 وكمثال واضح على اهمية الاتصالات نجد ان في خضم الحرب الباردة بين الاتحاد السوفييتي وامريكان كان الخط الساخن بين الكرملين والبيت الابيض والقمم المتتالية بين زعماء البلدين وعقدت اتفاقيات نزع الاسلحة (سالت 1وسلات 2) على الرغم من العداء الايدلوجي بين الطرفين وأيضا ومنذ بداية الحرب العراقية – الايرانية ظلت بعثتا البلدين الدبلوماسيتان تعملات على مستوى القائم بالاعمال رغم ان البلدين قطعا علاقاتهما مع كل بلد يؤيد البلد الاخر.اما قنوات مثل الفلوجة ودجلة أود أن اقول لهما اخطأتم العنوان فالسيد مقتدى الصدر ينطلق من مساحته العراقية الوطنية ولا يحزم حقائبه نحو الرياض للارتماء باحضانها على حساب ايران، لأنه اصلا لم يكن مرتميا بأحضان الجمهورية الاسلامية الا من خلال المذهب وجامعتها الحوزوية التي درس فيها مدة من الوقت .
ان الزعيم الحقيقي يجب عليه قبل وقوع الصدام أن يجنب مجتمعه وبلده ويلات الحرب والنزاع بكل ما أوتي من قوة كما يدافع عند وقوع الحرب بكل قوة ،فليس من الحصافة والحنكة أن يركض الزعيم أي زعيم نحو الصدام وفرص نزع فتيل الحرب قائمة ولنا في الجمهورية الاسلامية أسوة حسنة فقد صبرت على المجتمع الدولي (12) عاما حتى تكلل جهدها بالاتفاق النووي رغم الحصار والتهديدات ،وهنا يجب أن نسأل كثيرا ماظهر السيد محمد جواد ظريف الى جنب جون كيري في خلوة في الشوارع الاوربية فهل ياترى هذه الصورة تعبر عن ارتماء ايراني نحو الغرب أم اقتناص فرصة وتفويتها على المتربصين.
وخلاصة القول ان السعودية جناح العراق وامتداه العربي اذ تشترك مع العراق بحدود طويلة تطل بها على اكثر من محافظة عراقية ،وايران جناح العراق المذهبي بأغلبيته الشيعية ولها حدود تمتد ل1600كيلو متر فليس من الحصافة أن يدخل في عداء معهما أبدا .
‎2017

قد ترغب قراءة:

الاخبار

الإعلان في البصرة عن تسمم عشرات الآلاف من السكان!

مقالات

من سيكتب الفصل القادم من الصراع ضد الرأسمالية المتوحشة!زياد العاني

مقال اليوم

أين اخْتَفَت المَدافِع الرشّاشة المُثَبَّتة فوق مُدرَّعات إسرائيليّة على حُدود لبنان!رأي اليوم

10 تعليقات

  1. مع احترامي للكاتب ورأيه الحر فيما يكتب ،،، لكنه غير موفق في تحليله وغير مقبول تبريراته لهذه الزيارة المشئومه المتهالكه وحيث الكاتب يذكر ان تيار السيد مقتدى الصدر ليس سهلا وان السيد لم يعطي موقفه ببلاش اي بثمن فما هو الثمن الذي قبضه سماحة السيد من المعتوه محمد بن سلمان؟
    ويذكر الكاتب بأن السعوديه اعلنت الحرب على حزب الله ولكنها لم تعلنها على شيعة العراق وهذا غير صحيح اتمنى من الاخ الكاتب ان يسمع خطب الجمعاء لجميع الخطباء والمرجعية في السعودية وماذا يطلقون على العراق والحشد وشيعة العراق ناهيك عن فتاوي الجهاد.

    اسأل الكاتب
    كيف تلتقي العمائم السوداء مع اصحاب العروش؟

  2. العزيز نمير النمر
    الكاتب من قيادي التيار الصدري في محافظ الكوت
    لابد من سماع وجهة نظرالتيار الصدري حول هذه الزيارة ..ولماذا الان …

  3. العزيز فرات علوان

    انا اناقشه مع احترامي ككاتب ومن خلال كلماته وسطوره وهذا المهم ولم اخاطبه كقيادي رغم انني متاكد بأن التيار الصدر بالكامل تفاجئ بهذه الزيارة ، وقد لاحظت بعد الزيارة ان الشارع العراقي بدأ يتصدع بين مؤيد ورافض ومشجع ومنتقد وهذا ما يريدوه اصحاب الوهابية السلفية النتنه .
    رأي الشخصي بان زيارته غير موفقه ولم تجني بالخير للعراق وشعبه بل العكس
    مع احترامي

  4. العزيز نمير النمر
    مصير العراق لايتوقف على زيارة السيد مقتدى الصدر للسعودية … واتفق معك أن ما كتبه السيد رائد السوداني يناقش ككاتب وليس كقيادي في التيار الصدري….

  5. الاعزاء ابو تحريز وابو زهره لا تدعوا الاحزاب السياسيه تدعوكم للخصام الفكري كل الاحزاب السياسيه والمرجعيات القذره التي سارت مع البعث والاحتلال وساهمت بتدمير العراق هي احزاب ومرجعيات قذره بمفهومي اليوم يجب كشف كل التيارات والمرجعيات التي تعمل ضد العراق الواحد المحرر مع احترامي لرايكم وانت افهم مني بالعمل السياسي فما يعمله الصدر وغيره وما يعمله الحشد الشعبي والحكومه كله باوامر امريكيه ايرانيه والمايوافقهم ويصفكلهم عفلقي مع احترامي للشعار ماكو مؤامره اتصير والحبال موجوده

  6. العزيز الصديق والاخ الكبير ابو ريم الغالي

    يسرح ويمرح في العراق الضباع وفي مياهه الحيتان وان الوطن يعاني الارهاب المفتعل والمقصود لتدمير الوطن وتقسيمه ، ومملكه ال سلول لها حصة الاسد في تدمير العراق والتامر عليه ومن هنا بدا التعليق حول زيارة السيد مقتدى الصدر لدولة راعية لللارهاب ولا تريد الخير للعراق علما بان السيد مقتدى الصدر ليس له اي صفة رسمية في الحكومة العراقية اي نعم لدى التيار اعضاء في البرلمان وبعض الوزراء لكن ذهب السيد ولم يصفح عن نتائج اللقاء وعندما عاد لم يقابله العراقيون بالورود لانه جلب الخير للعراق بل انقسم الشارع بين مؤيد وبين ضد وتبقى جميعها تسريبات لانها لم تصدر اي تصريحات من ناطق رسمي من قبل الطرفين السعودي والتيار ،، اما بالنسبة للوطن الغالي عليك وعلى كل مخلص من امثالك فانه يستنجد بالقوى المثقفة والمخلصة لكي تتصدى لجميع الحملات التي تستهدف وحدته والوقت الان للوطن كل الوطن لانتشاله من محنته
    تحياتي لك وجميل ان اقرا لك
    بأخلاص
    اخيك نمير النمر

  7. العزيز مجيد المحمود
    شكرا لثقتك الكبيرة وحرصك علينا من خلال هذه النصيحة الغالية …واحب ان أوضح ..لا يوجد خصام فكري بيني وبين العزيز نمير النمر. الموقف من زيارة الصدر للسعودية هو موقف واضح بالنسبة لي ولنمير …
    النظام السعودي يتحمل شريك بالجريمة التي استهدف العراق منذ الحرب العراقية الإيرانية ..وأيضا هذا النظام شريك بالعدوان الذي استهدف العراق بعد كارثة الكويت ..وما زال الشعب العراقي يدفع ثمن هذه الكارثة وتوجه بالغزو الأمريكي للوطن ..
    اذن المسؤولية تقع على الجميع وخصوصا أصحاب المواقف الوطنية الخالصة وانت منهم…بعد سقوط الموصل بيد داعش وهذا السقوط هو نتيجة تأمر وتعاون بين داعش ومسعود برزاني والبعث وامريكا..وأيضا حكومة المالكي تتحمل وزر كبير في هذا السقوط ..وانهارت الدولة وهرب الساسة اللصوص ..وتحملت مرجعية السيد السيستاني مسوؤلية التصدي وجاءت فتوة الجهاد الكفائي لتحمي العراقيين ووطنهم بعد تخاذل كل القوي السياسية…والمرجعية صححت موقفها الأول من الاحتلال الأمريكي…

  8. شكرا الئ السيد فرات لكتابته اذن المسؤولية تقع على الجميع وخصوصا أصحاب المواقف الوطنية الخالصة وانت منهم فلا اعرف كيف انا منهم ستكون اخر مره اعلق ولعنه الله علئ كل انسان باع الوطن وادعئ النضال مقوله عظيمه الدين للله والوطن للجميه الوطن كله محتل ونحتفل بتحرير الموصل اووووف منج امريكا والمرجعيات القذره بكافه اصنافها والدول المجاوره التي ساهمت بتدمير العراق

  9. العزيز مجيد المحمود
    شكرا لردك …عندما … أقول المسؤولية تقع على الجميع وخصوصا أصحاب المواقف الوطنية وانت منهم .. المسؤولية التي اعني هي مسؤولية الدفاع عن العراق وفضح الفساد وفضح العملاء أن كان بالاحاديث أو التعليق مثل ما تقوم به من تعليقات وارسال المقالات الوطنية…ولا اعرف لماذا هذا التحسس من الرد والتوضيح…

  10. العزيز والاخ الكبير مجيد المحمود الفاضل

    فعلا الاحتفال الحقيقي والبهجة الحقيقة هي بطرد الاحتلال من الارض العراق والى الابد

    ولكن الموصل هي عاصمه الخلافة التي مارست كل انواع القتل والتدمير لهذا الوطن العزيز علي كل مخلص ووطني،ان العراق محتل والقوات الامريكية موجوده ومشروع مقاومته سيحدث اذا تمادت في وجودها ، اللعنة على كل من شارك بتدمير العراق وتحطيمه واحتلاله وخصوصا اللذين شاركوا بمؤتمر لندن الخيالني سئ السيط.
    حضرتك وابو زهراء وكثيرون في خندق واحد وهو خندق التصدي وكشف المستور على هذا الوطن الغالي ،
    تحياتي لك املا ان يبقى صوتك ورايك مدويا لخدمة الوطن وكما عهدناك

«المشاركة التالية 
التخطي إلى شريط الأدوات