آية الله خامنئي: الاسلام يشجع الفن

آية الله خامنئي: الاسلام ليس فقط لا یعارض الفن بل یشجعه

آية الله خامنئي: الاسلام ليس فقط لا یعارض الفن بل یشجعه

قال قائد الثورة الاسلامیة آیة الله السید علي خامنئي، أن الفن من القضایا التي یتعین علی الفقه تناولها لأن الاسلام لا یعارض الفن، بل ویشجع علیه.

وبحسب وكالة “ارنا”، فقد أعرب قائد الثورة الاسلامیة خلال لقائه بالقائمین علی الملتقی الوطني “فقه الفن” أمس الأول الاثنین، عن سروره لدخول الحوزة العلمیة مجال فقه الفن، واصفا الفن بأنه قضیة مبارکة وانسانیة وانه ولید الخیال القوي والذوق الرفیع وجزء من حیاة الانسان وقد ظهر من بین الفقهاء والحوزات العلمیة عدد من الذین برزوا في مجال الشعر والأدب.

وشدد القائد علی ضرورة البحث العمیق وتبیین فقه الفن للمجتمع وقال: الفقه یتولی کافة شؤون الحیاة والفن أحد هذه الشؤون مما یستدعي من الفقه بحثها.

ودعا سماحته الی ضرورة استنباط الاحکام والآراء الفقهیة حول القضایا الفنیة وحدودها وضرورة تعرف الفقهاء علی الفن، مؤکدا أن الفن ممتزج مع المجتمعات ویؤثر بشکل مباشر علی فکر وروح وطریقة حیاة الانسان، ویمکن التوصل الی آراء جدیدة حول الفن من خلال التعمق وتوخي الدقة في بعض الفتاوی الخاصة بالقضایا الفنیة.

وأشاد قائد الثورة الاسلامية بخطوة القائمین علی اقامة ملتقی “فقه الفن” مشددا علی أن دخول هذا المعترك کان ینبغي أن یکون قبل هذا الوقت، “ولکن بما أنه بدأ العمل في هذا المجال فینبغي الاستمرار فیه من دون توقف”.

2016-01-14