لماذا تم العمل من 100 سنة على قتل عاصمتنا دمشق!؟
بقلم امين خصاونة…
كما اعتدت على تسمية المسميات باسمائها الحقيقيه سأكتب الان بكل وضوح… لماذا تم العمل من 100 سنة على قتل عاصمتنا دمشق…؟؟ ولماذا تم تاسيس عواصم جديدة وظفوا كل الامكانيات لتكون عواصم بديلة لعاصمتنا دمشق.. من هذه العواصم عمان ..؟؟؟؟؟
من يتابع ويقرأ جيدا بعقله سيرى ان عمان كانت قرية في العشرينات لايزيد سكانها عن 5 الاف وكان سكانها من الشركس والبدو…
وتم تاسيس امارة شرق الاردن وجرى البحث عن عاصمة لها وكانت السلط واربد بلدات مرشحات لتكون عواصم لامارة السايكس بيكو وتم اختيار عمان من قبل مؤسسي امارة شرق الاردن والوظيفة المعدة لهذا الكيان المنفصل من سوريا هي تأمين الامن والاستقرار للكيان اليهودي والكيانات النفطية … نعم تم انشاء الكيان الاردني الوظيفي واللبناني الطائفي كاجزاء مقتطعة من سوريا بهدف تفتيت الدولة الوطنية سوريا وبوضوح تم وضع اسماء كاذبة منها مصطلح الثورة العربية الكبرى واحضروا لها زعامات من الحجاز.. كيف تكون ثورة عربية وكل قياداتها ليسوا بعرب ون يرغب يمكنه التاكد ان كل قيادات سوريا كانوا اتراك واكراد وارناؤوط وقوقاز…
…. نعم تم اختيار عمان عاصمة لامارة شرق الاردن الوظيفية وسميت بعاصمة الثورة العربية الكبرى بقياداتها الهاشمية وبقي الجيش الاردني ومازال اسمه الجيش العربي…
عمان تم اختيارها لتكون عاصمة الشرق بديلا للعاصمة التاريخية دمشق.. ولا استبعد ان تصبح عاصمة للدولة المخطط اقامتها والتي قد تكون عاصمة الشرق الاوسط الجديد الذي يخططون له…
ماحدث في سوريا من ربيع عبري اعدوا له كل قواهم فبقاء سوريا يعني ببساطة نهاية الدولة اليهودية وانجاح المخطط التفتيشي للمنطقة يتطلب تفتيت سوريا..
التمهيد لما حدث ويحدث في المنطقة وسوريا تحديدا هو انجاح رمز الراسمالية في المنطقة والغاء كل اصولنا ووجودنا..
لقد حشدوا كل انظمتهم العميلة واحزابهم الرجعية المسماة بالاسلامية وحشدوا الخونة والفاسدين بالداخل …
اوجدوا الفتن الدينية وتحديدا الاسلامية…
نعم هناك مخطط لدولة يهودية تتزعم البلاد العربية وهذا يعني الغاء كل ماهو عربي وكل ماهو سوري وفينيقي وبابلي وكنعاني واشوري …من يرى دبي وعمان ويرى ماذا يحدث لدمشق وبغداد يمكنه ان يفهم ويدرك ماذا يخطط لنا..
انها الكانتونات بتجمع فيدرالي او كونفدرالي يقوده ويتزعمه اليهود…
دمشق وبغداد لن تكون لنا عواصم غيركن…
لنتذكر ان اصولنا القومية والحضارية والانسانية بدأت وكانت بسوريا والعراق….
سوريا والعراق كل ارواحنا وقلوبنا لن تعرف بدائل عنكن….
‎2022-‎12-‎07