مؤيد البدري في ذمة الله!

مؤيد البدري في ذمة الله

حياته

تعلم مؤيد عبد المجيد القراءة والكتابة في الكتاتيب قبل دخولهِ المدرسة الابتدائية، وبعدها درس في ثانوية الأعظمية في بغداد، وتخرج منها عام 1953، ثم التحق بالمعهد العالي للتربية الرياضية في جامعة بغداد عام 1954، وتخرج منهُ عام 1957. ولقد حصل على بعثة دراسية إلى الولايات المتحدة، وهنالك نال درجة البكالوريوس ثم الماجستير في العلوم الرياضية. وهو أول معلق رياضي عراقي، وتقاعد من العمل الوظيفي في عام 1993. وتوفي في يوم السبت 11/6/2022 في احدى مستشفيات الولايات المتحدة بعد صراع مع المرض .

نسبه

وهو مؤيد عبد المجيد عبد اللطيف حسين ظاهر حمد علي حسن عرموش بدري (جد عشيرة البو بدري وهي أحد عشائر مدينة سامراء المعروفة) بن حسين (الملقب بعرموش) بن علي بن سعيد بن بدري، وعائلة البدري عائلة يرجع نسبها إلى الصحابي علي بن أبي طالب.

المناصب التي شغلها

  • أمين صندوق الإتحاد العراقي لكرة القدم.

  • مدير عام الرياضة المدرسية 1962 – 1984.

  • مدير الألعاب الرياضية في وزارة الشباب 1962 – 1984.

  • أستاذ في كلية التربية الرياضية جامعة بغداد.

  • سكرتير الاتحاد العراقي لكرة القدم 1970 – 1977 .

  • رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم في 1977 ، 1980 و 1988.

في الصحافة

كان لمؤيد البدري العديد من المشاركات والكتابات في الصحف والمجلات وكان أولها كتب سلسة اسمها (الغيث) عام 1957.

  • عمل محرراً في مجلة السينما العراقية، قسم الأخبار الرياضية.

  • ترأّسَ تحرير جريدة الملاعب.

في التلفزيون

  • عمل كمعلق رياضي منذ 1963.

  • عمل مقدماً لبرنامج الرياضة في أسبوع 1963 – 1993

أعلن المعلق الرياضي أيمن جادة فجر يوم الاحد وفاة شيخ المعلقين الرياضيين في العراق مؤيد البدري بعد صراع طويل مع المرض.

 

وكتب جادة في تغريدة له “تويتر” اليوم، “رحم الله المعلق الرياضي العراقي القدير مؤيد البدري وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

و وفق زوجة شيخ المعلقين فإن مرض مؤيد البدري أقعده منذ فترة في الفراش، وأصبح غير قادر على الحركة كما كان في السابق.

من جهتها نفت اوساط رياضية عراقية مقربة من البدري نبأ وفاته، مؤكدة انه لا يزال حيا يزرق بين اسرته..

2022-06-12